حكم تخصيص النصف من شعبان بالعبادة


سئل الشيخ الوالد عبد العزيز بن باز رحمه الله:
ما رأيكم فيمن يريد صيام يوم الخامس عشر من شعبان معتمداً على قول الرسول - صلى الله عليه وسلم -: (إن الله يرفع أعمال السنة في هذا اليوم)؟



فأجاب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ، وصلى الله وسلم على رسول الله ، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد:
هذا الحديث الذي ذكرته السائلة لا أساس له من الصحة،
ولا يشرع تخصيص يوم النصف من شعبان بصوم، ولا بأي عمل، وهكذا ليلة النصف لا تخص بشيء،
والأحاديث التي وردت في ذلك ما بين ضعيف وما بين موضوع، ليست صحيحة.


رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا