واشنطن: اعرب البيت الابيض
الاربعاء عن سخطه بعد اكتشاف
صليب نازي على لافتة استقبال
وضعت عند مدخل مكتب نائب
ديموقراطي اسود شارك في نقاش
محتدم حول اصلاح النظام الصحي.

ويجسد الحادث الذي وقع في جورجيا (جنوب شرق)، اللهجة الشرسة التي تميز النقاشات حول اصلاح التأمين الصحي وهو احد المشاريع الكبرى في عهد الرئيس باراك اوباما حتى ان بعض المراقبين يشيرون الى وجود جدل عنصري.

واعتبر المتحدث باسم البيت الابيض روبرت غيبس الاربعاء ان اثارة المحرقة في اطار هذا النقاش هو خارج البحث.

وقال "هذا الامر يظهر ان الاشياء قد خرجت عن سكتها كليا".

واضاف "يجب ان يخجل كل من يعرض هذا النوع من التشابه مع المحرقة لانه لا يمكن ان نكون اكثر بعدا عن الحقيقة".

وكان النائب الديموقراطي عن جورجيا ديفيد سكوت الذي شارك في نقاش عنيف خلال اجتماع خصص لاصلاح النظام الصحي، اكتشف قبل بضعة ايام صليبا نازيا على لافتة الاستقبال امام مكتبه.


إيلاف