السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ازيكم يا جماعه

انا دلوقتى قريت موضوع هنا فى النجع لاقيت فيه واحده كاتبه اسم اقبال بركة

قلت مين اقبال بركه

وبحثت على النت

وقلت اجيب لكم المختصر المفيد عنها

ونشطاها

تعالو اقروا معايا


====================

إقبال بركة: الحجاب ليس من الإسلام وسأستمر فى محاربته

====================

أنكرت الكاتبة الصحفية إقبال بركة ان يكون الحجاب من تعاليم الاسلام .


وقالت إقبال بركة رئيس تحرير مجلة حواء ان الحجاب هو امتداد للعصور الجاهلية وسأستمر فى محاربته .



وأضافت ان الجذور التاريخية للحجاب ترجع الى الحضارة الأشورية وذلك فى ظل ظروف أمنية ومجتمعية معينة وقد امتد هذا الزى عبر العصور وورثته الحضارة الإسلامية .







واكدت الكاتبة فى حوار تليفزيوني على قناة اليوم على انه لا توجد دلالات واضحة فى ان يكون الحجاب تكليف دينى على المرأة المسلمة وقالت ان الآيات التى جاءت فى القرآن بهذا الخصوص هى من الآيات المتشابهات واختلف العلماء فى تفسيرها واما عن الأحاديث التي تأمر المرأة بلبس الحجاب فشككت بركة فى صحتها وقالت ان مسندها ضعيف جدا .





وقد أرجعت الكاتبة الصحفية السبب وراء انتشار الحجاب الى ما أسمته قهر الرجال للنساء وقالت ان الحجاب هو علامة من وصاية الرجل وتسلطة على المرأة .




وأشارت بركة الى انها تشعر بالحزن الشديد عندما تشعر ان الحجاب فى ازدياد مضطرد .






وقالت ان الحجاب الآن ليس له أية فائدة حيث انه لا يحمى كما كان يحمى النساء فى العصور الماضية وإشارات الى ان من وقعن فريسة لحالات التحرش الجنسي فى وسط القاهرة كان من بينهن مرتديات للحجاب .








وقد رد الدكتور مبروك عطية أستاذ ورئيس قسم اللغويات بكلية الدراسات الإسلامية على ما قالته بركة وقال ان علماء الدين اجمعوا على ان جسد المرأة عورة ويجب تغطيته عدا الوجه والكفين .









وأشار الى إجماع الأئمة الأربعة على وجوب ارتداء المرأة المسلمة للحجاب .







وقال مبروك ان سبب ما تشعر بة إقبال بركة من حزن عند رؤية من ترتدي الحجاب انها لا ترتدي الحجاب .









وعن إضرار ارتداء الحجاب على المرأة قالت إقبال بركة ان المرأة التى ترتدي الحجاب تعتبر نفسها عورة لا يجب الكشف عنها و يرسخ فى نفسها انها يجب ان تختفي من المجتمع .







وأكدت ان وجود الحجاب بهذا الانتشار الواسع هو إشارة على تقليل المجتمع لمكانة المرأة ودورها حيث انه اعتبرها عورة .










وأشارت الى ان أخوات وبنات حسن البنا لم يكن مرتديات الحجاب وأرجعت دخوله وانتشاره فى مصر الى الهجرات التى حدثت الى الخليج فى فترات السبعينيات حيث صدرت دول الخليج الى مصر هذا الزى .









الجدير بالذكر ان مجمع البحوث الإسلامية المصري التابع للأزهر كا قد اوصي بمصادرة كتاب "الحجاب - رؤية عصرية" للكاتبة الصحفية إقبال بركة بعد أن توجه الكاتب الإسلامي خالد البحيري بشكوى للمجمع يتهم فيها بركة بمخالفة إجماع علماء المسلمين بشرعية الحجاب لكل نساء المسلمين.









وأوضح البحيري في تصريحات صحفية أن مخالفة بركة لصريح النص يجيء على خلفية ما أوردته في كتابها نصاً بأن "الحجاب لم يرد به نص شرعي واحد ويجب أن يترك لاختيار الفتاة".











وأضاف البحيري،: إن بركة بذلك تكون قد لجأت إلى تفسيرات غير صحيحة للآيات القرآنية وبنت استنتاجات غير صحيحة مؤداها أن الحجاب خاص بزوجات الرسول (صلى الله عليه وسلم) الأمر الذي يبتعد بالغرض من فرض الحجاب لأهداف دينية وتبني رؤية اجتماعية محضة تتوقف على اختيار من ترتديه.












كما أشار البحيري إلى أن الكتاب اعتمدت فيه مؤلفته على كتابات المستشار سعيد العشماوي والمفكر جمال البنا مدعية أن الحجاب فرض للتمييز بين الإماء والحرائر عندما كانت النساء يخرجن إلى الخلاء لقضاء حاجتهن فيتحرش بهن الفساق،









ومن ثم تقول إن الحجاب شرع للتمييز بين الحرة والأمة الأمر الذي يختلف مع النص القرآني الذي عمم القول بنصه: "وليضربن بخمرهن على جيوبهن"، وبعد عرض الموقف على الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية قرر عدم صلاحية الكتاب للنشر لمخالفته صريح الكتاب والسنة النبوية.






انا مش عارفه مضايق اهلها فى ايه دى