أكد الدكتور محمود حمدى
زقزوق، وزير الأوقاف،
أن مصر لا توجد بها مساج
د تابعة لأى مذاهب،
أو طوائف دينية،

مشيراً إلى أن جميع المساجد والزوايا التى يقترب عددها من ١٠٤ آلاف مسجد وزاوية تخضغ للإشراف الكامل من قبل وزارة الأوقاف.

ولفت زقزوق، خلال استقباله أمس مفتى جبل لبنان، الشيخ الدكتور محمد على الجوزو، إلى أن المصريين هم أكثر الشعوب الإسلامية حبا لآل البيت، مستطرداً: «لكن ذلك لا يعنى وجود مساجد للشيعة فى مصر».

واعتبر أن المزايدة على دور مصر تجاه القضية الفلسطينية «مغالطة تاريخية»، منوها إلى أن ما قدمته مصر للفلسطينيين لا يمكن إنكاره.

وأوضح وزير الأوقاف خلال اللقاء أن مصر حريصة كل الحرص على وحدة الصفين العربى والإسلامى، والتقريب بين مكانة المذاهب والتيارات الدينية والسياسية، ولا تنحاز إلا لكل ما فيه مصلحة للأمة.

من جانبه أشاد مفتى جبل لبنان بجهود مصر فى خدمة الإسلام والمسلمين، ودورها «البارز فى التصدى لمشكلات الأمة»، ودعمها المستمر لـبلاده.

المصرى اليوم