بسم الله الرحمن الرحيم


ألم تتفاجئوا بصوتكم حين سمعتموه لأول مرة في المسجل ؟

بالتأكيد نعم ,

ويفسر الباحثون ذلك بالإجابة التالية :
إن لكل إنسان صوتان , صوت داخلي وصوت خارجي .

الصوت الداخلي :
هو الصوت الذي يسمعه الشخص حين يتكلم ويكون الصوت هنا متضخما لقربه من القنوات السمعية الداخلية .


أما الصوت الخارجي :
فهو الصوت الذي يسمعه الشخص من خلال تسجيل صوته ثم عرضه بواسطة المسجل وهذا الصوت هو الصوت الذي يسمعه جميع الأشخاص الذين تتحدث معهم , ولهذا عند عرض صوتك بواسطة المسجل لا يتفا جئ احد سواك !!!


معلومه أعجبتني فنقلتها لكم