بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
( مَنْ قَالَ لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ خُتِمَ لَهُ بِهَا دَخَلَ الْجَنَّةَ ،
وَمَنْ صَامَ يَوْمًا ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ خُتِمَ لَهُ بِهَا دَخَلَ الْجَنَّةَ ،
وَمَنْ تَصَدَّقَ بِصَدَقَةٍ ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ خُتِمَ لَهُ بِهَا دَخَلَ الْجَنَّةَ )
رواه الإمام أحمد 22813 , من حديث حذيفة ، رضي الله عنه ،
وقال الألباني في أحكام الجنائز : إسناده صحيح .

يالها من بشريات عظيمة بشرنا بها نبينا وحبيبنا صلى الله عليه وسلم
تلك البشرى التي نزلت على حميم القلب كالبرد والثلج ، لتطفئ وحر الصدر
في المصاب الجلل الذي نزل على الأمة الإسلامية اليوم في فقد
فضيلة الشيخ / عبده هتيمي
رحمه الله رحمة واسعة ، وجعل قبره روضة من رياض الجنة و
اسكنه فسيح جناته دون سابقة حساب ، ولا عذاب
وجعل منزلته الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء

توفي الشيخ بعد صلاة فجر اليوم الإثنين 3 رمضان 1430
24 أغسطس 2009

وكان الشيخ يصلي بالناس صلاة الفجر
وقبل الصلاة - بين الأذان والإقامة - ألقى درسا مبسطا مختصرا عن أحكام الجنائز
وذكر الناس بعلمات حُسن الخاتمة ، وذكر الناس بحديث النبي صلى الله عليه وسلم
عن أبي هريرة قال: قال رسول الله :
(( من أصبح منكم اليوم صائما؟ ، قال أبو بكر : أنا.
قال: فمن تبع منكم اليوم جنازة؟ ، قال أبو بكر : أنا.
قال: فمن أطعم منكم اليوم مسكينا؟ ، قال أبو بكر : أنا،
قال: فمن عاد منكم اليوم مريضا؟ ، قال أبو بكر : أنا،
فقال رسول الله : ما اجتمعن في امرئ إلا دخل الجنة )).

وبعد صلاة الفجر ، خرج الشيخ وكل مَن كان بالمسجد لتشييع جنازة
وأثناء سيرهم في الجنازة ، تصدمه سيارة هو وجمع ممن معه ، فيتوفاهم الله على الفور

إنا لله وإنا إليه راجعون
اللهم أجرنا في مصيبتنا واخلفنا خيرا منها
إن لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شئ عنده بمقدار


الشيخ لِمن لا يعرفه


فضيلة الشيخ عبده هتيمي
إمام فاضل وخطيب متميز
من أبناء مدينة المطرية - محافظة الدقهلية
وصاحب برنامج (مع الحبيب) وبرنامج (أنا المسلم)
على قناة الرحمة الفضائية


إخوتي في الله
فضلا .. لا تبخلوا عليَّ بدعوة لعل الله أن يتجاوز عني وعنكم
وأن يجمعنا جميعاً في جنته إخواناً على سُررٍ متقابلين .
روى مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
من دعا لأخيه بظهر الغيب قال الملك الموكَّل به : آمين ولك بمثله
صحيح : رواه مسلم (2732) كتاب الذكر والدعاء والتوبة والاستغفار


إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن ، وإن لفراقك يا شيخ هتيمي لمحزونون