بسم الله الرحمن الرحيم.
السلام عليكم ورحمة الله..

هذه مجموعة من الأحاديث الموضوعة تتعلق بشهر رمضان، غالبها من كِتَابَيْ السلسلة الضعيفة، وضعيف الجامع، للشيخ محمد ناصر الدين الألباني –رحمه الله-:

1-" إن الله ليس بتارك أحدا من المسلمين صبيحة أول يوم من شهر رمضان إلا غفر له "
قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 465 ) : موضوع .

2-" إذا كان أول ليلة من شهر رمضان نظر الله عز وجل إلى خلقه , و إذا نظر الله عز وجل إلى عبده لم يعذبه أبدا , و لله عز وجل فى كل ليلة ألف ألف عتيق من النار "
قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 470 ) : موضوع .

3-" ألا أخبركم بأفضل الملائكة جبريل عليه السلام , و أفضل النبيين آدم , و أفضل الأيام يوم الجمعة , و أفضل الشهور شهر رمضان ,
وأفضل الليالي ليلة القدر, وأفضل النساء مريم بنت عمران "
قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 638 ) : موضوع . انظر حديث رقم‏:‏ 2157 في ضعيف الجامع

4-" من اعتكف عشرا في رمضان كان كحجتين و عمرتين " .
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة والموضوعة " ( 2 / 10 ) : موضوع

5-" كان يصلي في شهر رمضان في غير جماعة بعشرين ركعة و الوتر " .
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة والموضوعة " ( 2 / 35 ) : موضوع

6-" من أفطر يوما في شهر رمضان في الحضر فليهد بدنة , فإن لم يجد فليطعم ثلاثين صاعا من تمر المساكين " .
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة والموضوعة " ( 2 / 88 ) : موضوع

7-" من أدرك رمضان بمكة فصام و قام منه ما تيسر له ,‎كتب الله له مائة ألف شهر رمضان فيما سواها , وكتب الله له بكل يوم عتق رقبة,
‎وكل ليلة عتق رقبة , وكل يوم حملان فرس في سبيل الله ,‎وفي كل يوم حسنة ,‎وفي كل ليلة حسنة " .
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة والموضوعة " ( 2 / 232 )‎: موضوع

8-" لرباط يوم في سبيل الله من وراء عورة المسلمين محتسبا من غير شهر رمضان أعظم أجرا من عبادة مائة سنة صيامها وقيامها,
ورباط يوم في سبيل الله من وراء عورة المسلمين محتسبا من شهر رمضان أفضل عند الله و أعظم أجرا - أراه قال - من عبادة ألف سنة
صيامها و قيامها ,‎فإن رده الله إلى أهله سالما لم تكتب عليه سيئة ألف سنة , و تكتب له الحسنات ,‎و يجرى له أجر الرباط إلى يوم القيامة "‎.
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة والموضوعة " ( 2 / 234 ) : موضوع


9-" صلاة الجمعة بالمدينة كألف صلاة فيما سواها , [ وصيام شهر رمضان في المدينة كصيام ألف شهر فيما سواها ] " .
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة والموضوعة " ( 3/180 ) : موضوع بهذا اللفظ

10-" إن الجنة لتزخرف لرمضان من رأس الحول إلى الحول , فإذا كان أول ليلة من رمضان هبت ريح من تحت العرش فصفقت ورق الجنة
عن الحور العين , فقلن يا رب اجعل لنا من عبادك أزواجا تقر بهم أعيننا , و تقر أعينهم بنا " .
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 3/493 ) : منكر

11-" إذا نزل أحدكم منزلا , فقال فيه ,‎فلا يرتحل حتى يصلي الظهر ,‎و إذا أراد أحدكم أن يسافر يوم الجمعة ,‎و زالت الشمس ,
فلا يسافر حتى يجمع ,‎إلا أن يكون له عذر, وإذا هجم على أحدكم شهر رمضان فلا يمجد مثله إلا أن يكون له عذر "‎.
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " 4 / 61 : موضوع

12-حديث ابن عباس : " أن النبى صلى الله عليه وسلم كان يصلى فى شهر رمضان عشرين ركعة "
رواه أبو بكر عبد العزيز فى الشافى بإسناده ( ص 110 ) .
قال الألبانى فى "إرواء الغليل" 2/191 : ‎موضوع .

13-إذا سلمت الجمعة سلمت الأيام و إذا سلم رمضان سلمت السنة . *
‏(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 549 في ضعيف الجامع‏.‏*

14-اعتكاف عشر في رمضان كحجتين و عمرتين . *
(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 930 في ضعيف الجامع‏.‏*

15-إنما سمي رمضان لأنه يرمض الذنوب . *
‏(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 2060 في ضعيف الجامع‏.‏*

16-ذاكر الله في رمضان مغفور له و سائل الله فيه لا يخيب . *
‏(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 3038 في ضعيف الجامع‏.‏*

17-رمضان بالمدينة خير من ألف رمضان فيما سواها من البلدان و جمعة بالمدينة خير من ألف جمعة فيما سواها من البلدان . *
‏(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 3138 في ضعيف الجامع‏.‏*

18-سمي رجب لأنه يترجب فيه خير كثير لشعبان و رمضان . *
‏(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 3285 في ضعيف الجامع‏.‏*

19-"شعبان شهري و رمضان شهر الله " . *
‏(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 3402 في ضعيف الجامع‏.‏*
20-"ضمن الله خلقه أربعا: الصلاة و الزكاة و صوم رمضان و الغسل من الجنابة و هن السرائر التي قال الله تعالى : ﴿يوم تبلى السرائر ﴾ ". *
(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 3594 في ضعيف الجامع‏.‏*

21-"فضل الجمعة في رمضان كفضل رمضان على الشهور " . *
(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 3962 في ضعيف الجامع‏.‏*

22-"من أفطر يوما من رمضان في الحضر فليهد بدنة " . *
(‏موضوع‏)‏ انظر حديث رقم‏:‏ 5461 في ضعيف الجامع‏.‏*

جزى الله عنا أئمة الحديث خيرا...
والسلام عليكم..