[color=purple]*·~-.¸¸,.-~*السلام عليكم ورحمة الله وبركاته*·~-.¸¸,.-~*


بســم الله الحمن الرحيــم

لمـــاذا حين نختلف نفترق؟؟ و بعدما نفترق نندم ؟؟؟!!

ما نسبــة صحــة هذه المقولــة
100%
أم 80%
أم 50%
أم أقل أم أكثـــر؟؟



فإذا كــان الاختلاف.. يؤدي إلــى -- القطيعة -- أيــن يذهب الود؟؟

و إذا كــان الاختلاف يحتــاج لسنين حتى تعود المحبــة من جديد

فأين الفضيلة في حديث الرســول صلى الله عليه وآله وسلم :

(أفضل الفضائل: أن تصل من قطعك، وتعطي من حرمك، وتعفو عمن ظلمك)

وإذا كــان الاختلاف يؤدي إلى -- الهجـــر -- فأين تذهب المحبة؟؟

وإذا كــان الاختلاف يؤدي إلى --الأحقــاد -- فأين تذهب الرحمه ؟؟

لا بد من وقوع الإختلافات بين الناس فهي سنه من سنن الحياه

ولا ننسى ان الانسان بشر و هو معرض للخطاء..

لذلك لا ينبغي أن نقطع حبل الوصال مع من نختلف معه مهما كان حجم الخلاف كبيرا ,,


لا تهدم خط الرجعه و لو لم تكن متأكدا من الرجوع منه ,,

أختلف مع صديقك حبيبك أو أيا من كان و لكن أحرص على أن لا تجرح إحساسه و مشاعره و لا تهينه ,,

لا تفجر بالقول مهما كنت غاضبا فأقل كلمه ممكن أن تبرد لهيب غضبك قد تحرق كل مشاعر طيبه جمعت بينك و بين

من تجادل و تهدم صرح كبير من الحب و التقدير بنته العشره بينكما ..

لا تعمد على إنهاء علاقتك به فسيأتي يوما تتذكر جميل ذكرياتك معه و عندها ستندم على إنهاءك تلك العلاقه ,,

تذكر بأن ما يُكسر بسهوله لا يمكن أن يصلح بسهوله و إن صلح فسيبقى مخدشا
[/color]