ابداء كلامى بالسلام عليكم ورحمه الله وبركاته


ادخل فى الموضوع على طول


فى زمننا هذا بعد ان كانت التجاره عباره عن تبادل السلع ...............والمصنوعات البشريه



تطورت حال التجاره الان

لتصبح تجاره نطاقها اوسع

ليشمل اغلى ما يمتلك الانسان

ليتبع مسمى كلمه التجاره جزء من كيان انسانى وهو(تجاره الاعضاء البشريه )


هل خلقها الله لنا للتبادل والاتجار فيها ...............والمساومه على سعر يرضى الطرفين

والان كثيرا مانسمععن عرض احدهم كليته للبيع مقابل مبلغ تافه ........

والمبرر...........اتفه


اريد ان اسافر لاجد لى رزقا فى مكان اخر (لا اله الا الله)

اهكذا مايقول دينك ايها المسلم والمؤمن بقضاء الله


وخير دليل على ذلك ان جميع الفئات المتبرعه باعضائها لتستقر فى اجسام غيرها ......جمعيهم وليس اغلبهم من طبقه المجتمع الذين وضعهم المجتمع تحت خط الفقر ...............فلم يجدوا وسيله افضل واسهل من هذه للعيش المترف

والاغلبيه ايضا من اطفال الشوراع الذين لاحول بهم ولا قوه تجمعت حولهم هؤلاء الذئاب وانتزعت منهم حياتهم (لكن لاحول بهم ولا قوه)



هذا فى حاله وجود طرفين للعميله (بائع ومشترى)


ولكن الان لم يعد الطرف المشترى بحاجه الى موافقه او عدم موافقه الطرف الذى سيضحى بعضو من اعضاء جسمه

بعد بحث هؤلاء الذئاب البشريه .....عن مفر لارغام المتبرع (اسفه فى اللفظ اقصد البائع)عن الموافقه العمياء على المبلغ المعروض

لم يجدو سوى طريقه اخرى ولكن اسهل واعنف للحصول على مايريدون

وهو خطف الضحيه وارساله بالخط الساخن الى المشارح الانسانيه للنيل من جسمه عضو عضو وانتهاك كل حقوقه فى الحفاظ على النعم الذى وهبها الله لهم ..............

من هؤلاء وماذا يرديدون ؟


ايردون معارضه حكم الله ......



هم..............


فهم بوصف مفصل عباره عن قلوب خاليه من الايمان ..............

خليله الشيطان ........................

ليرافقها فى كل ان ومكان..................

لا يفكر بعقل انسان ............وللاسف ولا حيوان .....فالحيوانات ارحم كثيرا من هؤلاء

انما يفكر بعقل الشيطان ...................

فكلا من البائع والمشترى خسارين الدنيا والاخره باعتراضهم على قضاء الله



ويريدون ................


سلبك انسانتيك لانك هكذا تعامل كحيوانات وبل فالحيونات تعامل برحمه اكثر من هذا

اخذ منك عضو غرزه الله فى جسمك وخلقك به ...وانت تريد ان تعارض ما خلق الله

لو كان الله يريد ان تكون بكليه واحده لكان خلق لك واحده ................. وله فى خلقه شئون





قبل ان تفعل هذا بنفسك لا تفكر بالاضرار التى ستصيبك لاحقا


ولكن فكر اولا


لماذا خلقك الله هكذا (وقد خلقنا الانسان فى احسن تقويم)

وفى النهايه اريد ان اقول ان هذه التجاره خسر فيها كلا من البائع والمشترى

فقد خسروا الدنيا والاخره



وانا اعنى هنا بالبائع من باع برضاه وتسلم الثمن


ولا اعنى من تم سلب منه اعضائه دون وعى منه (اى بعد الاختطاف والذى منه ) او من تبرع لاحد اقاربه او بالكليه دون مقابل (لانه سيحتسب اجره عند الله)





اسفه على الاطاله واتمنى اكون كتبت وعبرت عن الموضوع كما ينبغى .............وان يكون قصدى من الموضوع وصل اليكم .............


وبس خلااااااااااااااااااااااا اااص

ياريت اسمع ارئكوا ع الموضوع..................