كتاب علو الهمة

محمد أحمد إسماعيل المقدم

موضوع الكتاب يتحدث وبتسلسل عن وجوب علو همة الإنسان المسلم
ويتطرق موضحا ومسترسلا تفاصيل همة الصحابة والتابعين والسلف الصالح
خاصة في طلب العلم
هو كتا ب رائع للغاية ويؤكد على قرائه بعلو الهمة حتى تمتد شامخة نحوالسماء
وعدم الرضى بالدون ويستدل الشيخ محمد جزاه الله عنا كل خير بالأية الكريمة
قال تعالى :
(أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير)
بل وجعلها نبراسا ليهتدي إليه كل طالب علم .. وهمة


قال إبن القيم - رحمه الله تعالى - :

علو الهمّة ألا تقف - أي النفس- دون الله ..
ولا تتعوض عنه بشيء سواه، ولا ترضى بغيره بدلاً منه،
ولا تبيع حظها من الله، وقربه والأنس به، والفرح والسرور والابتهاج به
بشيء من الحظوظ الخسيسة الفانية. فالهمّة العالية على الهمم
كالطائر العالي على الطيور
لايرضى بمساقطهم، ولا تصل إليه الآفات التي تصل إليهم،
فإن الهمّة كلما علت بعدت عن وصول الآفات إليها ،
ولكما نزلت قصدتها الآفات من كل مكان .


يقول الفاروق عمر - رضي الله عنه - :

لاتصغرن همتك ..
فإني لم أر أقعد بالرجل من سقوط همته




http://www.4shared.com/file/10873406...e/__-____.html