من كام الف سنة نزل الانسان المصري من فوق الهضاب

و بدا يعمر وادى النيل و بدات اول حكومة مركزية في العالم قشطة حاجة حلوة قوى

كان الفرعون ملك و اله وليه الحكم المطلق للبلاد يعنى لو جاتله حالة اسهال فجأة يمسك على البلد كلها

و يدوس على القولون بتاع الشعب كله بعد الفراعنه جه احتلال كتييييييييييييير الفرس و الرومان و غيرهم

لحد دلوقتى مصر ماشية على النظام الفرعونى او مذهب السحلفة الحكم مقصور على مجموعة من الشعب

فاكرين نفسهم اصحاب البلد زي في احدى الدول العربية الشقيقة اللى احنا من اصحاب الفضل عليها بتعامل الشعب المصري العريق

اما بقى مبدا السحلفة او الزحلفة او اي كلمة مشتقة من السلحفاة دي ف اي مصلحة حكومية تلاقي الموظف يقولك ثانية واحدة

اصلي الضهر عقبال ما يصلى الضهر المصلحة تقفل و ممكن يكون ماسك المصحف تلاقية فتحلك الدرج تحطله كل سنة وانتا طيب

دى السلاحف بقيت في كل حتة في المدارس علشان يبشرو و ينشرو مذهب الزحلفة و يطلع جيل مصاب بلعنه الفراعنه و الانفراد

بالحكم حاول كدة تجيب اى حد وتقوله انتا ليك الحق انك تعمل اى حاجة وكل حاجة مع الناس و الارض في الحته دى

يومين حلوين بعد كدة يبدا الغرور يسيطر عليه و على تفكيرة لان مفيش مغرور بفكر انه غلط و لازم يبقى غبي

انا بيتيهالى ان حالة الزحلفة اللى البلد فيها سببها عميل موساد خبير جدا فكر وقال انا احط ناس غلط في الاماكن الغلط

و السلسة هتبدا تنهار لوحدها و لو دورنا عليه مش هنلاقية لانه اكيد انتحر لما لقى الناس اللي حطهم في الاماكن الغلط

دول غلبوه و بيسطروا على البلد

و ربنا يستر