يقال ان الرجل حين يتالم يكره بعكس المرأه التى حين تتالم تزداد عاطفه وحبا
فلو خلقت حواء من ادم عليه السلام وهو مستيقظ لشعر بالم خروجها من ضلعه وكرهها
لكنها خلقت منه وهو نائم حتى لا يشعر بالم فلا يكرهها
بينما المراه تلد وهى مستيقظه وترى الموت امامها لكنها تزداد عاطفه وتحب مولودها بل وتفديه بحياتها

لنعد لادم وحواء

خلقت حواء من ضلع اعوج , من ذاك الضلع الذى يحمى القلب

تعرفو السبب ؟

لان الله خلقها لتحمى القلب
هذه هى مهنه حواء حمايه القلوب

فخلقت من المكان الذى ستتعامل معه

بينما ادم خلق من تراب لانه سيتعامل مع الارض
سيكون مزارعا , وبناءً , وحداداً , ونجاراً

لكن المرأه ستتعامل مع العاطفه مع القلب ستكون اماحنونا .... واختا رحيما.....وبنتا عطوفا.... وزوجه وفيه...

الضلع الذى خلقت منه حواء اعوج

يثبت الطب الحديث انه لولا ذاك الضلع لكانت اخف ضربه على القلب سببت نزيفا

فخلق الله ذاك الضلع ليحمى القلب ثم جعله اعوجا ليحمى القلب


من الجهه التانيه

فلو لم يكن اعوجا لكانت اهون ضربه سببت نزيفا الذى يؤدى حتما الى الموت
لذا على حواء ان تفتخر بانها خلقت من ضلع اعوج
وعلى ادم ان لا يحاول اصلاح ذاك الاعوجاج لانه وكما اخبر( النبى صلى الله عليه وسلم )
ان حاول الرجل اصلاح ذلك الاعوجاج كسرها
ويقصد بالاعوجاج هى العاطفه عند المرأة التى تغلب عاطفه الرجل


فيا أدم لا تسخر من عاطفه حواء فهى خلقت هكذا وهى جميله هكذا
وانت تحتاج اليها هكذا
فروعتها فى عاطفتها .... فلا تتلاعب بمشاعرها

ويا حواء لا تحزنى كونك عاطفيه ......


يا رب الموضوع يكون مفيد
وما تبخلوش على بالرد
يلا ورونى لو الموضوع عجبكم