--------------------------------------------------------------------------------

سلاااااااااام عليكم يا احلاءاعضاء ويا احلي نجعاوية
النهاردة جايبكلوا موضوع جامد جدا


بيت يعيش فيه ابن مع والدته التي لم تتجاوزالخمسين من عمرها

والذي أنشغل فيه الولد عن والدته بالشبكة العنكبوتيه(الأنترنت)وأخذ يعطيه أغلب وقته

فغالباً ما يجلس مع والدته يتبادلون أطراف الحديث وكانت والدته من حسن الحظ أنها متعلمة

(تقرأ+تكتب).. ----وذات يوم وبينما الأبن يجول ويصول في المواقع (؟؟؟)

إذ دخلت الأم على إبنها وصرخت في وجه ياوليدي طفشانه أنت تقعد عند أنترنتك دة وناسينى

رد أبنها وبكل صراحة-:

ابشري إنشاالله راح اشتري لك جهاز وأشترك لك بالأنترنت.. ردت الأم عليه:بس انا مبغرفش فية

الأبن:إيه تتعلمي مثل بقية الأمهات عارفة أنا أشوف دايما بالشات مثلك

الوالدة:واية الشات دة عاوز امك تدخل علية ؟؟؟

الأبن:لا لا تفهميني غلط الشات دا يعني ناس يدخلون ويتكلموا مع بعض ويستانسون

و هتعرفينه إن شاءالله اذا جبتلك الجهاز

الأم:الله يستر من ذا الجهاز يا وليدي




(((ومرت الأيام وأدخل الأبن لوالدته الشبكة العنبوتيه(الأنترنت)وعلـمها كيفية الدخول إلى (الشات)

والتحدث من خلاله.. وأصبحت والدته من المغرومين على(الشات)حيث أنها لا تفارقة وبالتالي كلفت

على ابنها من حيث المبالغ المالية الطائلة مقابل (الأنترنت).. ومع مرور الزمن وبينما الأبن يمارس

عمليته الدائمة(الشات)وذلك بالتعرف على الجنس اللطيف وبينما هو ذلك

بدأ بمراسلة فتاة رمزت لنفسها بـ(الرشيقة)فأخذها على(الخاص)وبدأ معها بالمراسلة فأعجبته

وأعجبها حتى عشقا بعض من خلال الكتابة وصار ذلك يومياً على(الخاص)

فلم يصبر الأبن حتى قال لها أنا لا أتحمل أكثر من هذا وقالت هي له مثل ذلك

فقال لها أعطني رقم هاتفك ليتم الموعد بيننا فكتبت له رقم الهاتف

وإذا بالفااااااجعة تأتي !!!!! إنه رقم هاتف منزله ...إنها أمه ياللمصيبة ولد يغازل أمه!!!!!!!!!!!!!

ما هذه الفضيحة التي لا تغتفر!!!!

فلم يصبر الأبن ولم يحبس حماقته حيث رد عليها قائلاً

بقلك يا ماما ما بيننا إلا جدار أطلعيلي تعالى

ههههههههههههههههههههه




منقول