يوماً فرحت فيه قليلا حسبت أن الفرح قريب
وما عاد يبعد الحبيب

إلا أن رأيت يوماً دموع القمر
تسيل على خدوده كالمطر

علمت بأنه سيفرقنا القدر
ورأيت أمامي يجف ماء البحر

وبركان أحزاني تثور
ولا يوجد مكان لكى تنمو البذور

وتذبل الزهور وتبكي الطيور
وأصبحت الحياة أمامي لوحة ل آلامي

وتاهت الأماني
ومات الفرح

وعصفور الحب الجميل قد رحل
وكتب اقرار بالفرار

ولم يرحم دموع قلبي من جرحه الغدار
وضاع دفيء الشمس
وضاعت حلاوة المكان

الذكريات ترجته ونجوم ليلى بكت من قولها ............ لا ... لا ... لا
لماذا تريد ان تتركني ؟؟؟
ورغم رجائى ورجائهم
تركنى ... تركنى
لأحزاني
لجراحي وآلامي

ان قلبى لا يشتاق الا اليه وحده
وروحى لا تقدر ان تعيش بغير حبه

وشعرت سريعا بان الخريف قد جاء

وتمايلت أشجار العشق وسقطت الأوراق ..
والنهار الذى ابتدى بفرحة اللقاء ... انتهى بآآآآآآآآآهات الفراق

فراق الحبيب ...

_______________ ___
لوصمت لسانى لم يجف قلمى