السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

في إحدى محاضرات الداعية:

أسماء الرويشد


التي حضرتها احد صديقاتي <<لزم نخبر بعض إذا حضرت وحده منا محاضره
المهم
ذكرت لنا حديث تأثرتنا به كثيراً


وهو:


عن أبى هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

~{ان الرجل ليصلي ستين سنة ولا يقبل الله له صلاة لعله يتم الركوع ولا يتم السجود}~

{حديث حسن يرقى إلى مرتبة الصحيح}


يالله..!!

يصلي ستين سنه ولاتقبل له صلاة



والسبب..!!

عدم اتمام الركوع أو السجود على الوجه المطلوب


بعد سماعي لهذا الحديث

عزمت على القراءة في صفة الصلاة

وتطبيقها على الوجه الصحيح

واكتشفت أخطاء كثيرة كنت أفعلها جهلاً مني

هنا دعوة للجميع لتصحيح صلاتهم وتطبيقها على الوجه الصحيح

وتذكروا~


~ أن الصلاة ركن من أركان الإسلام


~والله سبحانه وتعالى قال في كتابه:


(إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً)



هذا الرابط به صفة الصلاة كاملة

وارفق معها أيضاً فلاش وعرض بوربوينت

http://www.saaid.net/rasael/salah/index.htm
أتمنى من الجميع قرائتها


والإستفادة منها


و نشرها ليكتب لك الأجر بإذن الله




دمتم بخير منقووول وبالله التوفيق