ماذا ستفعل لو علمت ان هناك فتاة تتمناك
زوجا لها ؟ !
نعلم بأن الكثير من الرجال قد يعجب بفتاة
ثم ما يلبث ان يخطبها ويتزوجها ويحقق الله
مراده .. ولكن هل تعلمون بأن هناك الكثير
من الفتيات يقدر الله عليها بأن تعجب بشخص
سواء لدينه او اخلاقه او سعة ادراكه.. الخ
من الصفات التي تكون كافيه بأن تجعلها
تتمناه زوجا ! فالحب والكره والمودة من
الله سبحانه وتعالى لم يختص بها جنس معين
....
ولكن في مجتمعنا الحالي نجد ان هذا الشيء
مرفوض كون ان فتاة تتمنى الارتباط بشخص ما
...فهي تعلم يقين العلم انه ان لم يكن
يفكر بها فهو بداية طريق عذاب لمشاعرها....
ماذا لو علمت بأن بنت عمك او خالك او
احدى اقرباءك او معارفك تتمناك زوجا ؟
هل ستصغر في عينيك كونها قد احبتك ؟..
ماذا لو ان هذه الفتاة ارادت لفت نظرك
لها بأي وسيله سواء بالتلميح لاحدى اخواتك
او حتى ارسلت لك رسالة وقالت لك انا
معجبة بك بسبب تدينك او اخلاقك ...
واريد الارتباط بك على سنة الله ورسوله ...
بصراحة ماذا سيكون موقفك ؟؟؟؟
وكيف كنت تتمنى الطريقة التي تشعرك برغبتها
بالارتباط بك ؟
ارجوا التفاعل من عموم الزوار لندرس الموضوع
معا .. اخذين بعين الاعتبار ان هناك الكثير
من الفتيات تعجب بشباب وتكتم ذلك في قلبها
علما بانها تفكر به بالحلال اي بالارتباط
الشريف وامام جميع الخلق .