بكيت
بكيت مسرورا وحزينا ومكتئبا
إنى وجدت فى البكاء تعبيرى
أنا حينما أبكى
لاتذرف مقلتى دمعا
بل تذرف المقل على الوجنات تواسينى
أنا إن بكيت فلا تلومونى
فعادة البكاء وقت سرورى
إن قال الفلاسفة يوما
إن البكاء وهم وهم
انا أقول إن البكاء يداوينى
وإن كان للعلم أهل
قالو فى بعض البكاء كفر
انا أقول أنه سر يقينى
لاتلومن مخاوفأ أبكت عيونا
عين بكت خشية خالقها
وأخرى باتت تحرس الميادين
بل لمن عين باتت للفسق ناظرة
لاترعى خلق ولا ترعى دين

.... إنتهى أخوكم أمير الأقصرى ......