اخر الاخبار
بالصور.. منتخب مصر يغادر القاهرة متوجها للسودان.. اللاعبون امتنعوا عن التحدث لوسائل الإعلام.. والجهاز الفنى وزاهر: واثقون من التأهل وشوقى غريب "إحنا محتاجين دعواتكم"


المنتخب يغادر القاهرة إلى السودان


غادرت بعثة المنتخب المصرى لكرة القدم مطار القاهرة الدولى متجهة للعاصمة السودانية الخرطوم اليوم، الأحد، على متن طائرة خاصة وذلك لملاقاة نظيره الجزائرى فى المباراة الفاصلة بين الفريقين الأربعاء فى إطار التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2010.
وبمجرد وصول المنتخب المصرى لصالة السفر رقم 4 قام جميع الحاضرين من المسئولين بسلطات المطار بتقديم تحية لهم وتهنئتهم بالفوز على المنتخب الجزائرى أمس السبت، بهدفين مقابل لا شىء.

ورفض جميع لاعبى المنتخب المصرى التحدث لوسائل الإعلام ووضحت عليهم معالم التركيز ولم يتلفتوا لأى وسيلة إعلامية.

بينما طالب الكابتن شوقى غريب المدرب العام للمنتخب جميع المصريين بالدعاء للمنتخب المصرى للتأهل لكأس العالم 2010 قائلا "إحنا محتاجين دعواتكم.. ادعولنا".

وقال الكابتن أحمد سليمان مدرب حراس المرامى إن الجهاز الفنى يشعر بالطمأنينة تجاه المستوى الفنى لأداء اللاعبين، مشيرا إلى أن فوز المنتخب أمس على المنتخب الجزائرى ساوى من فرص الفريقين فى التأهل لكأس العالم 2010.

وأضاف سليمان أن الروح المعنوية لدى جميع اللاعبين مرتفعه ولديهم أمل كبير فى الفوز فى مباراة الجزائر الأربعاء المقبل بالسودان.

وعلى الجانب الآخر أكد سمير زاهر رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم أن المباراة الفاصلة بين منتخبى الجزائر ومصر ستكون مفتوحة ولكنها تحتاج لمجهود أكبر من لاعبى مصر وصمودا أكثر من أجل التأهل لكأس العالم.

وحول دعم نجلى الرئيس جمال مبارك الأمين العام المساعد وأمين السياسات بالحزب الوطنى للمنتخب المصرى وحضوره لمباراة أمس وشقيقه علاء مبارك أكد زاهر أن لاعبى المنتخب مرتبطين بنجلى الرئيس داخل الملعب وخارجه وأن حضورهم أمس يعبر عن ملحمة حب واتحاد لشعب مصر، مضيفا نرجو من الشعب المصرى الدعاء للمنتخب قائلا "كل الجمهور يقول يا رب".

وأوضح زاهر أن الاتحاد المصرى لكرة القدم أخذ كافة التجهيزات لمباراة الجزائر بالسودان من خلال التنسيق مع الاتحاد السودانى، وأنهم على تم الاستعداد لوصول المنتخب المصرى.

كما أكد زاهر على أن هناك جهات وهيئات ورجال أعمال قاموا بتوفير رحلات طيران للمشجعين المصريين لحضور أكبر عدد ممكن منهم، مشيرا إلى أن الاستاد الذى ستقام فيه المباراة يسع 45 ألف مشجع، يخصص منهم مدرجات لـ20 ألف مشجع مصرى، وبالطبع حضور الجماهير المصرية سيشكل دافعة قوية للمنتخب المصرى.

بينما أوضح هانى أبو ريدة نائب رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم أنه هناك اتصالات تمت بين الاتحاد والسفارة المصرية بالسودان من أجل الاطمئنان على التجهيزات النهائية لاستقبال المنتخب المصرى، مشيرا إلى أن سفر المنتخب اليوم جاء بهدف شعورهم بالاستقرار استعدادا للمباراة الفاصلة أمام منتخب الجزائر قائلا " ادعو لأولاد مصر".

وقال الكابتن سمير عادلى المدير الإدارى لمنتخب مصر أن برنامج التدريبى للمنتخب بالسودان سيقتصر على تدريب مرة واحدة فى اليوم، بخلاف التدريب الخفيف الذى سيقام بمجرد وصول المنتخب للسودان ويعقبه راحة للاعبين.

وأضاف عدلى أن اللاعبين لديهم شعور بإمكانية الفوز فى المباراة الفاصلة عقب الأداء الجيد فى مباراة أمس، واتتم سمير عدلى حديثه قائلا "ادعو لمصر".

















المصدر
اليوم السابع
كتبت إحسان السيد تصوير ماهر إسكندر