الحمدلله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ به من شر انفسنا وسيئات اعمالنا

قال الله تعالى ( واتقوا الله الذى تساءلون به والارحام ان الله كان عليكم رقيبا ) سوره النساء
وعن ابى هريره قال : قال رسول الله (ص) : ( من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليصل رحمه )

بائ شئ نصل ارحامنا ؟
صلة الرحم تكون بامور متعدده فتكون بزيارته والسؤال عنهم وتفقد احوالهم وتقديم يد العون لهم والتصدق
على فقيرهم والتلطف مع غنيهم واحترام كبيرهم وتكون كذلك باستضافتهم وحسن استقبالهم ومشاركتهم فى
افراحهم ومواساتهم فى احزانهم ، وان كل هذه الامور هى امور بسيطه اذا قمنا بها اثابنا الله عليها واذا لم نقم بها اعدت فى سيئاتنا .

ثمرات صلة الرحم :
عن ابى هريره ان رجلا قال يا رسول الله ان لى قرابه اصلهم ويقطعونى واحسن اليهم ويسيئونى
واعلم عليهم ويجهلون على فقال رسول الله (ص) : ( اذا كنت كما قلت فكانما تسفهم المل ولا يزال معك من الله ظهير مادمت على ذلك )
فان من يصل رحمه ويودهم حتى ولو كانوا يقاطعونه فان جزاءه عند الله خير ا وثوابه على ذلك كبير

صلة الرحم سبب لمغفرة الذنوب :


عن ابن عمر رضى الله عنهما قال :
قد اتى النبى رجلا فقال انى اذنبت ذنبا عظيما فهل لى توبه فقال النبى (ص) : ( هل لك من ام ، قال لا قال فهل لك من خاله ، قال نعم قال فبرها )



صلة الرحم سبب لزياده الرزق وطول العمر :
عن على ابن ابى طالب رضى الله عنه : عن النبى (ص) قال ( من سره ان يمد له
فى عمره ويوسع له فى رزقه ويدفع عنه السوء فليتق الله وليصل رحمه )


صلة الرحم سبب لدخول الجنه ولنجاه من النار:
عن ابن ايوب ان اعرابيا عرض لرسول الله (ص) وهو فى سفر فاخذ بزمام ناقته
ثم قال يا رسول الله اخبرنى بما يقربنى من الجنه ويباعدنى من النار قال فنظر النبى فى اصحابه
ثم قال (لقد وفق او لقد هدى ) قال كيف قلت قال فاعادها
فقال النبى : (تعبد الله ولا تشرك به شيئا وتقيم الصلاه وتؤتى الزكاه وتصل الرحم )
فلما ادبر قال رسول الله : ( ان تمسك بما امرته به دخل الجنه )



قاطع الرحم لا يدخل الجنه :


عن جبير انه سمع النبى (ص) يقول : ( لا يدخل الجنه قاطع ) قال سفيان (اى قاطع رحم )


قاطع الرحم لا يقبل عمله :

عن ابى هريره قال سمعت رسول الله (ص) يقول ( ان اعمال بنى ادم تعرض كل خميس ليله الجمعه فلا يقبل عمل قاطع رحم )

ارجو من الله ان نوصل جميعنا ارحامنا ونودهم حتى ولو لم يصلونا هم والا نقطع صله الرحم
ابدا لعلا الله يدخلنا جناته واتمى من كل مسلم بداخله اى كره او عداء نحو اى شخص ان يتصالح معه ومع نفسه

__________________