السلام عليكم
الحمدُ لله و الصلاةُ و السلامُ على رسول الله:

الله المستعان... بمَ أبدأ بالتهنئة بالعيد أم بالتعزية للفقيد؟...

هذه الدنيا يا جماعة لن تدوم لأحد لا كبير و لا صغير... إلا الله الواحد الأحد لا ينام و لا يموت...

أنتم الآن تفرحوا و تمرحوا بالعيد ... و هنا صراخٌ و نحيب!!!
أود منكم على الأقل تعزيته و أهله كي يكون هناك بعض المواساة يا جماعة...


سأخبركم بما حصل للفقيد و لإخوته... تخيلوا معي هذه الصورة فقط... أن يأتي أحد إلى بيتك و يجرك جراً من شعرك و رأسك ثُم....

ثم يقتلك و أنت لا تملك إلا الصراخ و العويل... اللهم عافنا يا رب...

هذا ما حصل له و لعائلته... تم اقتحام بيتهم ثم جُروا أمام ناظري كل الناس...

و لم يتقدم أحد لنجدته و هو يصرخ و تكاد دموعه أن تجري على خديه...

قبل أن يُقتَل تذكر أيام الصِّبا و مرت تلك الذكريات التي كان يقاطعها صوت أهله عندما تم قتلهم... و الله المستعان

الفقيد الذي كل مَن يعرفه سيُحبه جدا...
ليس لمنظره و لا لنسبه و لا لماله...

ستقول لي ربما نحبه لأخلاقه... لا و لا لأخلاقه فهو يعض كثيراً :^_^:
.

.
.

.
.

إنه الخــــــــاروف :^_^:



تم اقتياده و أهله من الحظيرة و نحرهم يا مساكين يا خرفان و لكن معلش عاوزينناكل لحمكم نعمل ايه يعني ؟ ^_*

إن شاء الله تكون قصة وفاته أسعدتكم ^_^
و كل عام و أنتم بخير
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



منقول