التفتيش عن مظهر جميل وبشرة ناعمة صافية مطلب مشروع للجميع نساءً ورجالاً على السواء، ولا بد أن العديد يسألون عن برنامج صحي وإرشادات علها تساعدهم في الحفاظ على بشرة نضرة.

وتلك أهم النقاط الأساسية والنصائح المفيدة في الحصول على بشرة صحية.

1- تناولي طعاماً معتدلا يحتوي على فواكه طازجة، وخضراوات وطعام غني بالالياف. فالجلد بحاجة إلى جميع هذه المواد الطبيعية وما تحتويه من فيتامينات.

إذا شعرت أن غذاءك غير متوازن من المفضل إضافة بعض حبوب الفيتامينات عن طريق الفم كما يفضل شرب (2) لتر من الماء يومياً.

2- لا تحاولي إنقاص وزنك بشكل سريع إذا كان عمرك أكثر من (40) عاماً لأن إنقاص الوزن السريع يؤدي إلى التجاعيد الوجهية ويعطيك انطباعا بالشيخوخة ،
و إذا كان لابد من نقص الوزن حاولي إنقاص نصف كيلو في الأسبوع أو حوالي 2 كيلو في الشهر.

3- قومي بإجراء تمارين رياضية وأهمها رياضة المشي، السباحة، ركوب الدراجة
فالجلد حالته كحالة بقية أعضاء الجسم يستفيد جداً بالتروية الدموية الجيدة، فالتروية الجيدة تعطي بشرتك نضارة.

4- توقفي عن التدخين، فلقد أثبتت الدراسات أن التجاعيد لدى المدخنين تظهر سريعاً، وبشدة أكثر من غير المدخنين.
فإذا أردت أن تحافظي على نضارة بشرتك توقفي عن التدخين من الآن.

5- تأكدي من أنك تنامين وقتاً كافياً ومريحاً، واعلمي أن التعب يؤدي إلى الشيخوخة.

6- استخدمي الكريم المرطب يومياً والمناسب لك.

7- تجنبي التعرض الشديد والطويل لأشعة الشمس. وحاولي وضع الواقي الشمسي قبل الخروج من المنزل بنصف ساعة، وخاصة في المناطق الحارة،
ثم أضيفي طبقة ثانية أخرى كل ساعتين وبعد السباحة والتعرق الشديد.


هذه العوامل مجتمعة تجعل من بشرتك صحية نضرة وتجعلك تبدين أكثر شباباً، وتذكري دوما أنها أكثر نفعا من مئات من مستحضرات التجميل، وإن كانت معلبة بشكل جيد، أو أنها غالية الثمن.

إن التجميل واستعمال مستحضرات التجميل والرعاية الجلدية أمر ضروري ومشروع للجميع فرؤية الوجه الجميل البسام يثلج الصدر ويطيب النفس.

ولا تصدقوا أن هناك رجلا واحدا لا يحب أن يرى زوجته جميلة أو متجملة ولكن النصيحة إليكن باستعمال مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة التي تناسب بشرتكن وبعد استشارة طبيب الجلد،
كما يجب أن يكون الاستعمال معتدلا لأن الإسراف في تطبيق هذه المستحضرات قد يلحق الأذى والضرر بالبشرة كحدوث حب الشباب والتصبغات الجلدية مثلاً.

وأنصحكن بالامتناع عن استخدام الكريمات والمساحيق والمعاجين والأقنعة التي ترونها على صفحات المجلات والجرائد أو الموصوفة من قبل الأصحاب والجيران والحلاقين والتي تحتوي على مكونات مجهولة وغير معروفة الفائدة والمحتويات والتي كثيراً ما تنقلب على مستعملها سوءاً لا سمح الله.