يحتاج
الشعر المصبوغ إلى عناية فائقة. إن اختيار اللون الصحيح الذي يناسب لون
البشرة صعب أحياناً، كما أن الصبغة قد تضر بالشعر حين لا يلقى الاهتمام
اللازم. إن إهمال الشعر المصبوغ من أهم العوامل التي تؤدي إلى تلفه إضافة
إلى الماء الذي يحتوي على مادة الكلور كذلك التعرض الكثيف لأشعة الشمس
واستعمال مثبتّات الشعر مثل الرذاذ والجل.
في ما يأتي مجموعة من النصائح تساعدك على الحفاظ على شعر جميل ولون مناسب لبشرتك:


1.
أنهي دوماً جلسة العناية بشعرك المصبوغ باستعمال ملطف مضاد للتأكسد أو
علاج منقذ للون لمدة خمس دقائق. من شأن ذلك أن يزيل المواد الكيميائية من
الشعر ويطيل أمد لونه.


2.
يمكن لصبغات الشعر أن تجعل الشعر جافاً. ينبغي تلطيفه بصورة منتظمة للحفاظ
على سلامته. أغسلي شعرك ولطفيه بمنتجات مخصصة لتلطيف الشعر وتنظيفه من دون
إبهات اللون. استعملي أيضا علاجاً ملطفاً مرة كل أسبوع للمحافظة على
الرطوبة داخل الشعر.


3.
عليك دوماً استعمال الشامبو والملطف المشتملين على واقٍ من الأشعة فوق
البنفسجية. تعتبر المنتجات المخصصة للشعر الملون الأمثل على الإطلاق .
دللي دوماً شعرك بمستحضر التلطيف. وإذا كان شعرك تالفاً سوف يخبو لونه
بسرعة أكبر، لذا أثناء التعرض لأشعة الشمس حاولي وضع قبعة لحماية شعرك
وفروة رأسك، وإذا أردت السباحة حاولي وضع قبعة السباحة أو تأكدي من
استعمال الشامبو بعد ذلك للتخلص من كل رواسب الملح أو الكلور التي تزيد من
سرعة خبو لون شعرك.


4.
لا يكلف التلوين الجيد مالاً كثيراً، لذلك أنفقي مالاً إضافياً على منتجات
العناية الصحيحة التي يوصيك بها مصفف الشعر. وإذا قررت تلوين شعرك بنفسك
فيالمنزل. استعملي أنواع الشامبو والملطف التي تحتوي على مزيج من الخلاصات
النباتية والمكونات المنظفة لحماية اللون.


5.
إن اللون الملائم للشعر هو اللون الذي يلائم لون بشرتك وعينيك ويبرز جمال
قسماتك في الوقت نفسه. وإذا كنت تبحثين عن لون طبيعي وواقعي توخي الحذر
أكثر مما لو كنت تعتمدين خياراً رائجاً ولفترة محدودة. تعتبر الخصل
الفاتحة المبعثرة خياراً جيداً لأن الألوان تتشابك فى ما بينها وتضفي
مظهراً جميلاً حقيقياً.


6.
إذا أردت صبغ شعرك، عليك أن تأخذي في الحسبان ضرورة إعادة تلوينه كل 4 إلى
6 أسابيع ( بحسب سرعة نمو شعرك). كما أن غسل الشعر وتصفيفه يؤثران سلباً
في الشعر المصبوغ لذا اتخذي الخطوات اللازمة لحمايته من خلال استعمال
منتجات خاصة بالشعر الملون.


7.
إن اختيار اللون الملائم لك قد يكون صعباً فعلاً فاعتماد اللون الخطأ قد
يعني الانتظار شهوراً حتى ينمو الشعر مجدداً أو ربما إنفاق المزيد من
الأموال لإعادة تلوين الشعر مجدداً. لكن الأساسي الواجب أخذه في الاعتبار
هو لون بشرتك، إذ يفترض بلون شعرك الطبيعي أن يكمل دوماً لون بشرتك فإذا
كانت بشرتك شاحبة مثلاً فإن اللون الداكن للشعر سوف يظهرك أكثر شحوباً.


8.
يمكن اعتماد الألوان القوية لدى تنسيقها مع طلتك الاجمالية فمن المهم
التفكير فى مظهرك لدى اختيار الألوان الجريئة وإلا قد تبدو طلتك مبتذلة
فعلاً. إعلمي أن إخفاء خصل من الألوان القوية جداً تحت الألوان الطبيعية
يعتبر طريقة أقل تطرفاً لاعتماد الألوان النابضة والقوية. يمكنك ذلك
بتلوين أجزاء صغيرة من شعرك الطبيعي أو استعمال الوصلات الملونة.


9.
إذا كانت بشرتك شاحبة أو ضاربة إلى الاحمرار، إختاري ألوان الشعر الحيادية
مثل الأشقر الشاحب أو البني الشاحب أو البني الداكن. وإذا أردت اعتماد
الطلة الشقراء عليك اختيار ألوان العسلي والذهبي إذا كانت بشرتك دافئة
والألوان الشقراء الفاتحة جداً إذا كانت بشرتك أكثر شحوباً ويطغى اللون
الأزرق أو الرمادي أو الأخضر على عينيك. وإذا كانت بشرتك داكنة وزيتونية
اللون، إكتفي بتلوين بعض الخصل فقط باللون الأشقر وإلا يبدو المظهر
الإجمالي غير طبيعي البتة. أما البشرة الشاحبة فتحتاج إلى الألوان
الخريفية الدافئة أو الظلال الزرقاء والسوداء. حددي هل لون بشرتك بارد أو
دافئ لتتمكني من اختيار ألوان الشعر التي تناسبك . تتناغم البشرة الباردة
عامة مع الشعر الأشقر الباهت أو البني الطبيعي أو الألوان الخوخية. أما
البشرة الدافئة فتتناغم إجمالاً مع الشعر الأشقر الذهبي أو العسلي أو
النحاسي أو البني الغني. لا تلوني شعرك أبداً بلون أفتح أو داكن أكثر
بثلاث درجات من لونك الطبيعي إذا أردت اعتماد اللون نفسه في كل الشعر.
يمكن القول إن الألوان الجريئة رائجة جداً هذه السنة وإن بضع خصلات منها
تبرز جمال طلتك. لكن لا تعتمدي هذا الخيار إلا إذا كانت شخصيتك قوية
ومنفتحة فعلاً. فاللون الأحمر أو البرتقالي قد يبدو رائعاً في نادي الرقص
ومنفّراً إذا كنت تعملين في مصرف.
10.
إذا كنت تحبين الألوان الجريئة فى الشعر يفضل إضافتها في شكل «شرائح» إلى
الشعر بدلاً من اعتمادها في الرأس كله. ما يمنحك خياراً أوسع في التصفيف
ويتيح لك إبراز الألوان أو اخفاءها كيفما تشائين.