الانفلونزا العصرية.. في الحياة المصرية


الأربعاء 15من فبراير 2006
كل واحد يخلي بالة من حمامته.. أنفلوانزا الطيور دخلت مصر يا جدعان
هكذا كان الصراخ الدائم في كل أجواء مصر المحروسة.. إذ يدور مندوب الوالي المضحك فوق حماره ، وطبلته العتيقة بين يديه، وينادي: تك تتك تك تك يا أهل مصر المحروسة.. يا صحبة الفراخ الموكوسة.. يا كل بنت وعروسة .. إليكم الخبر اليقين.. عن حالنا الطين.. الأنفلوانزا العصرية.. بقت في فراخنا المصرية.. تك تتك
يدور في الشوارع ويلتف حوله الأطفال من كل الحارات ، يدقون مثله ،علي مؤخرة علبة معدنية بعصيهم الطفولية.. ويتابع المندوب
تك تتك تك تك أربع حالات في القاهرة ، تك تتك ، تلات حالات في إلمنيا، تتك تك تك ، حالتين في الجيزة، وما خفي كان أعظم
في كل حي كان يبلغة الخبر.. ترتدي نساؤه المشمع الواقي.. ويلبسون الكمامات البلاستيكية ولا تسألني من أين أحضروا هذة الأشياء.. وتبدأ مطاردات الشوارع المذهلة.. كنت أشتري الفيشار من البائع علي الناصية، وأقف أتابع هذا السيرك كلما حدث
تخيل أن تطارد (إيزيس) فرخة فرعونية ، لتذبحها قبل أن يصيبها الوباء القاتل
يكمن أن ننقش هذا علي معبدنا الحجري، الذي سنقسمه حتمًا في إحدي فنادق شرم الشيخ، لنثبت للعالم من جديد أننا تاريخ.. تاريخ سيدرس في الكتب المدرسية لأحفاد أحفادنـا
*********
السبت 18 من فبراير 2006
المعلم (فرخة) صاحب محل فراخ المعلم فرخة أصيب بصدمة عصبية حادة بعد يوم الأربعاء المدوحس، حين تم الإعلان عن أول حالات الإصابة بفيروس الإنفلونزا
بعد خروجه من المستشفى علَّق المعلم (بقرة) صاحب محل عجول المعلم بقرة لافتة ضخمة تؤكد أن كيلو اللحمة بــ 40 جنيه، ومعندناش أنفلوزة
ذهبت لأشتري منه 1/4 كيلو لحمة كالعادة ، فقال في دهشة: ربع تاني يا بيـه ؟! ، فين أيام ما كنت بتاخذ تلت أربع فرخات ؟
قلت: فراخ إيه بقي يا معلم ؟ ، مابلاش السيرة دي
قال ونظرة الحزن في عينيه : إيييييه.. كانت أيام ، أصل الفراخ دي كانت غيّتي.. لولا الظروف بس
ونظر حوله إلى العجول المجندلة من مؤخراتها في كل مكان ، وقال: بس همَّ دلوقتي بيطعّموا العيال من الداء اللعين ده
نظرت له كمن ينظر لمجنون ، وصحتُ: بيطعموا مين يا عم الحاج أنت ؟؟
ضحك ملئ شدقيه ، وقال: لا يا بيه ، مش كل الناس بيطعّموهم ، أصل الواد ابني يبقي زميل ابن البيه وكيل الوزارة في المدرسة ، وهمَّ بيطعموهم علشان كده ، بيقولوا ان الوزراء وولادهم همَّ أكتر ناس معرضة للمرض ، عشان الفراخ اللي بيلهطوها ، عشان كده بيطعموهم همَّ بس.. والنبي يا بيه ، ازاي أطعم واحد ضد أنفلوزا الطيور وهو عمره ف حياته ما شاف فرخة؟..ليهم نظريتهم برضه.. عدم المؤاخذه
والتفت إلى صبيّه الذي يُدعى بليه بالتأكيد، وأخذ منه الربع كيلو اليتيم ، وقال: طلبك يا بيه ، ربنا يفرجها علينا وعليك
*********
الأربعاء 21 من فبراير 2006
كنت في زيارة لأحد أصدقائي القدامي.. أيمن عنتــر، لا بد أنك تعرفه ، بقامته الفارهه ، وملامحه الصارمة ، وعضلاته البارزة ، حتي ليخيل لك أنك تقف أمام سبارتاكوس نفسه
حتمًا سيعنفني على تأخري - الزائد عن حده - في زيارته، ويخبط كتفي بقبضته حتي يكاد يخلعه
ثم يفتت ضلوعي وهو
.........
ما كل هذا الزحام ؟؟؟؟؟
كأنهم يبيعون اللحمة مجانًا ها هنا، رجال ونساء غجريات يتابعون شيئًا ما، صامتين كأنهم موتي ، سألت أحد الواقفين بصوت هامس عما يحدث
قال في رهبة: أمن الدولة
قلت: يا خرابي.. ليه.. مين.. هو في إيه ؟
تابع وعيناه تتسعان في رعب: بيقولوا في بؤرة فساد في الحارة
فساد ! .. وأمن دولة كمان ..!! ألطف بينا يارب
الواد أيمن ..
انهم يجرجرونه من قفاه.. وهم يرتدون القفازات البيضاء والأسلحة على أكتافهم من الخلف
هناك رجال ترتدي ملابس بيضاء كأنهم من الإسكيمو
ياليلة كوبيا !! ماذا فعل هذا المجنون؟
رحت أخترق الزحام.. حتى اقتربت منه.. وسط صخب ما يحدث.. سألته صارخًا: في إية ياض ..؟ إيه اللي حصل؟
يحاول أن يرد لكنه يتلقى الضربات تلو الضربات في كل مكان في جسده
هل شاهدت ليلة سقوط سبارتاكوس؟ ، لو لم تفعل فأنت ذا تشاهدها معي الأن
صرخت فيه من جديد: أنت بقيت من الملتحين يابن المجنونة؟
يهز رأسه، ويصرخ، والدماء تسيل من شفتيه : لأ
قلت: بتخطط لأغتيال ( شيخ الحارة ) ؟
قال: لأ
قلت: ضبطوا معاك مخدرات؟؟
قال: لأ
قلت: بقى عندك إيدز أخيرًا ؟؟
قال: لأ
قلت: أمال في إيه الله يخرب بيتك ؟
قال، وهو يومئ برأسه لأعلى ، ويكاد يلطم وهم يلقونه في البوكس الفاخر إياه : العشة يا مصطفى .. العشة .. عاااااااااااا
عشة .؟؟ ، ونظرتُ لأعلى
يا ولاد البدنجان ؟؟
لقد أبيد الطابق الأخير من البيت بالكامل.. وصار كأن لم يكم
نسيت أن أخبركم بشيء رهيب
إن أيمن يهوي تربية الحمام ، ورفض ذبحه بعد حكاية الأنفلونزا مؤكدًا أنها شائعات وأن الحمام بتاعه نضيف وابن ناس
يبدو أن سبارتاكس كان يهوي تربية الحمام لكننا حتمًا لا نعرف، في زمنٍ لم يكن الأعلام بهذه الصورة الفاخرة التي نحياها ، حتمًا ، أنفلونزا الطيور كانت هي السبب
*********
الاثنين 26 من فبراير 2006
على غلاف مجلة ست أبوها.. إحدى المجلات الإخبارية الرصينة ، أقرأ العنوان : رعــب الــ
H5N1
يجتاح البلاد
أفتحها وأنا أحتسي الشاي علي قهوة برعي وأقرأ بعين نصف منتبهه ما كُتـب
في تقرير حكومي خطير محظور نشره
فساد اللحوم المذبوحة في 639568463 مجزرًا
إصابة الحيوانات المنتجة للألبان بالأنفلوانزا
الاتش فايف ان وان يُنقل للبشر في 3546 حالة
والمزيد من نفس الأخبار المعتادة
أقلب الصفحات ، وأقرأ
حمامة تثير الذعر في القاهرة الجديدة، وتتسبب في هجرة الأهالي من الحي
انتقال الفيروسات إلى الحيوانات ، واصابة 97854 حيوانًـا
أقلب الصفحات
انتحار 623584 شاب كانت كل ثروتهم في العجول المنتجة للألبان
أنتبه للخبر ، وأقرأ التفاصيل
كتب: فلان الفلاني
صرح مصدر مسؤل بجهاز أمن المدينة، بانتحار كل من ... و ... و ... إلخ إثر القبض على مزارعهم ومصادرة عجولهم لأحتمال إصابتها بالفيروس القاتل ، ويقول نفس المصدر المسؤل بأنه سيتم دفع تعويض 5 جنيهات عن كل فرخة نافقة و 10 جنيهات عن كل عجل نافق و 15 جنبة لأهالي كل متضرر من الوباء
يؤكد نفس ذات المصدر المسؤل أنه في ظرف شهر واحد فقط ستخلو البلاد تمامًـا من رعب الــ
H5N1
، حيث سيكون المرض قد قضى تمامًا علي كل الطيور والحيوانات لدينا ، ونخلص بقى، وربنا يكملها بالستر
*********
الأربعاء 28 من فبراير 2006
المعلم (بقرة) صاحب عجول المعلم بقرة ، أصيب بصدمة عصبية عنيفة بعد يوم الاثنين المنيــل ، حين تم الإعلان عن أول حالات إصابة العجول بالفيروس
بعد خروجه من المستشفى، علَّق المعلم قرموط صاحب محل سمك المعلم قرموط لافتة عريضة على مدخل المحل تؤكد أن : البلطي بـ 35 جنيه ، البوري 50 جنيه ، والجمبري مش موجود عشان مش هتقدروا عله سعره يا ولاد الفقرانين
ذهبتُ لأشتري منه بسارييتين كما هي العادة ، قال في دهشة: بسارييتين تاني يا بيه ؟ ، فين أيام ما كنت بتاخد ربع كيلو لحمة بحاله؟
قلت: لحمة إيه بقى يا معلم ؟، ما تفتكرلنا حاجة كويسة
قال ، ونظرة الحزن العتيقة في عينيه: إييييييـــه !! كانت أيام، حاكم العجول دي كانت غيّتي ، لولاش الظروف بس اللي حاكمت
ونظر إلى الأسماك التي تملأ الطاولات حوله في كل مكان ، وقال: لكن الحكومة برضة بتاخد احتياطتها وبتخاف ع الشعب
انتبهت لما يقول ، فسألته بخبث: ليه يا معلم !! ، همَّ عملوا إيه مع ابنك اللي هو يبقي زميل بن البيه وكيل الوزارة ف المدرسة ؟
نظر في دهشة كمن ينظر لمجنون: اسكت !! هو انت ما دريتشي ؟
سألته: لأ .. إييييــه ؟؟
قال: مش الواد ابني طلع ف رحلة مع المدرسة بتاعته لجزر هواك هواك
قلت: ودي تبقى فين يا معلم ؟؟
رد وقال: بيقولوا في البحر الإغريقي ، إلا يطلع فين ده يا بيه ؟؟
قلت: ده جنب البحر الديموطيقي يا معلم
قال: ده اللي هو فين بقــى ؟؟
كان ردي: جنب الأرجنتين وانت طالع من مصر على طول
قال بمفهومية: أهاااااا
سالته: طب ونظريتهم في كده إية بقي يا معلِّم؟؟
رد علي قائلاً: أقولك يا بيـه!، دول ناس مايقدروش يعيشوا من غير هبابير.. عشان كده بعدوهم عن الهبابيسر اللي مليانه أمراض دي.. والنبي يا بيه قولي ازاي أبعـد ناس عن اللحمة وهمَّ عمرهم ما بيشوفوا العجول غير في تلفزيون جيرانهم، عشان همَّ ما عندهمش تلفزيون أصلاً؟؟.. وبرضه الحكومة تشتغل كويس إزاي من غير ما تكون مطّمنة على نفسها وعلى الكتاكيت ولادها؟، كمان ولادها لازم لهم كتاكيت زيهم يلعبوا معاهم ، ويبقوا في مكان آمن ، مش كده برضه ولا إيه ؟؟.. الحكومة واعية برضة يا بيه.. عدم المؤاخذة
ثم التفت إلي صبيّه الذي هو بلية بالتأكيد ، وأخذ منه اللفة البائسة، وقال: طلبك يا بيه !، ربنا يفرجها علينا، ويريحنا من أشكالكم بقه
*********
الجمعة 4 من مارس
مجلة (ست أبوها) الوقورة ، وقهوة برعي من جديد
أقرأ على الغلاف
رعب الـ
C2KM4
يجتاح البلاد
أتصفح المجلة لأجد العناوين
فيروس الـ
C2KM4
يملأ البحر والترع والمصارف
كتب: علان الترتاني
أكد مصدر مسؤل بوزارة المجاري الحديثة، عن انتشار فيروس الـ
C2KM4
في الترع والمصارف والأنهار، واحتمال اصابة الأسماك بها، حيث يسبب لهم مايسمى بروماتيزم السمك
ويؤكد المصدر المسؤل، أن هذا شيء طبيعي ، تخيل كل هذة الأعداد المهولة من الأسماك ، التي تعيش في المياه منذ أول الزمان ، بكل ما فيها من رطوبة وبروده ، طبيعي يجي لها روماتيزم يعني
هذا غير احتمال انتقال العدوى من الطيور النافقة التي كان يجري التخلص منها في الترع والمصارف
.........
أنحي المجلة جانبــًا ، وأشارك سبارتاكوس - الذي تم الإفراج عنه قريبًا - في طبق الفول
يقول أيمن ، واهن الملامح ، هزيل البنية ، بفم مليء بالفول: أنا مش فاهم الناس دي جرى لها إيه؟؟ حبكت ياكلوا فراخ ولحمة وسمك؟.. من امتى بيعرفوا الحجات دي؟ .. ماله الفول يعني أنا مش فاهم؟؟
*********
الجمعة 19 من مارس 2006
ميدو.. الشيطان الصغير ، إبن أخت خطيبتي ، الذي يفزع الجميع ، ويثبت للجميع كل يوم أن الشياطين تحيا حولنا بالفعل
ارتعب ميدو بشدة ، وبلل سرواله ، وجرى إلى أحضان أمه ، عندما شاهد فرخة كارتونية بائسة في برنامجة الأثير: سبيس واان
قضى الليل كله يرتعد ، وأصر على نقل التلفزيون إلي حجرة أخري غير حجرته
تقول (ميادة) أمـه: دلوقتي عشان يسمع الكلام.. مش بقوله أمنا الغولة و أبو رجل مسلوخه والحجات اللي بقت بتضحكه ، كفاية اني أقوله حكاية الفرخة أم ريش.. ألاقيه في لحظة بقى زي الملاك
أنادي على ميدو الذي تحول بقدرة قادر إلى قطة وديعه ، أجلسه علي حجري ، وأسأله: خلصت الواجب بتاعك يا ميدو ؟
يومئ برأسه ويتابع : آه .. وهتفرج دلوقتي على مازنجر
قلت بدهشه: طب و سبيس واان؟
رتعد جسده الصغير ، وسالت دموعه في لحظة وأختلطت بمخاطه: لأ والنبي يا أونكل.. عثـــان خاطري .. بلاش الـــ
دخلت منى فجأة كعاصفة عاتية ، وهي تصرخ: :
شوفتوا اللي حصل؟؟
أيها الوغد الصغير.. ميدو يا أحمق.. ألم تكبر علي هذه الأفعال منذ زمن؟؟
أنزله وأنا أسأل بذعر: إيه اللي حصل تاني ؟
قالت وهي تلوح بمجلة (ست أبوها) المبجلة ، وتصرخ في جنون: طلّعوا لنا عتّـه الخضار
سالتها بدهشة: مين ياختي ؟.. خضار أية وبتنجان إية بس ؟؟ وده ايه ده كمان؟
راحت تواصل الصراخ - في المجلة -والزبد يتطاير من شدقيها : انتقال العدوى إلى المزروعات
في حادثه فريدة من نوعها ، وسابقة أولى في العالم كله ، انتقل فيروس الأنفلوانزا إلى المزروعات
يقول الدكتور (عجلان البقلاني) أن سيادته تنبأ باحتمال حدوث هذا منذ زمن ، حين كان يجري التخلص من الطيور والحيوانات النافقة ، بالدفن في المدافن الآمنة ، وببعض الأراضي الزراعية ، وقد أدى هذا إلى انتقال الفيروس إلى المزروعات وبالتالي إلى الثمار كذلك
هذا وقد صرح مصدر مسؤل بوزارة: اللي يعيش ياما يشوف.. أنه تم حصار المرض في مناطق بعينها، حيث كان يتم التخلص من ملايين الطيور والحيوانات النافقة، وقد تم إخلائها تمامًا.. وإجراء الفحوص على الأهالي .. للتأكد من خلوهم التام من الفيروس الذي صدع نافوخنا وهيشلنا عن قريب
هذا ويؤكد المصدر المسؤل أن الأمن مستتب، والخضر والفاكهة المتواجدة بالأسواق سليمة معافاة، يعني اطفحوها بالسم الهاري، ربنا ياخد أجلكم ويريحنا منكم بقي و
.........
توقفت (منى) لتنظر حولها، كانت أختها قد وقعت من طولها
و ميدو قد قفز من البلكونة
وأنا لا زلتُ أصرخ حتى الآن ، بعد أن أطلقت لحيتي وشعري ، وأدور في الشوارع: حرام.. حرااااااااام
كفاية حرااااااااااام