كشفت دراسة سويدية حديثة النقاب عن أن اللمسات الابوية

كتدليك جسم المولود خاصة عقب الولادات القيصرية تجعله

أقل ميلا للبكاء ويخلد إلى النوم أسرع من أقرانهم

ممن لاينعمون بهذه اللمسات.

ويرى الباحثون أن هذه المعلومات الهامة قد تساعد فى

تشجيع الآباء على الاتصال المباشر مع أطفالهم حديثى

الولادة مع ممارسة علميات التدليك بهذه الفترة الحساسة

من عمر الوليد حيث يبرز الاباء كبديل الاول والحيوى لغياب

الام فى الساعات الاولى عقب الولادة

وخلال فترات تعب الام وحاجتها للراحة.


وكانت الابحاث قدأجريت على نحو 29 رجلا سويديا خضعت

زوجاتهم لعمليات ولادة قيصرية حيث تم تعامل الاباء

مع أطفالهم مباشرة عقب الولادة بلمسات حانية

وتدليك لمدة ساعتين وأوضحت المتابعة أن الاطفال

الذين تلقوا لمسات حانية وتدليك من آباهم عقب الولادة

كانواأقل بكاء وخلدوا للنوم بسهولة بعد نحو

خمسة عشرة دقيقة بالمقارنة بحديثى الولادة

الذين لم يخضعوالهذة التجربة الحانية.

سبحان الله

الأب هو الأمان

والأم هى الحنان

م ن ق و ل