أحذر الجلوس أمام الكمبيوتر لفترات طويلة لتجنب الإصابة بأمراض الرقبة والعمود الفقرى حيث أن الاستمرار في وضع الجلوس لفترة طويلة،

خصوصًا الجلسة التي تكون فيها مضطرًّا لتثبيت وضع الرقبة في اتجاه واحد، مثل العمل على الكمبيوتر تشكل خطرا على هذه الأجزاء،

لذا فإذا كان ضروريا اعتدل واسترح كل 15 دقيقة لمدة دقيقة واحدة، وقم بعمل بعض التمرينات الخفيفة أثناء فترة الاستراحة.

- حافظ على وضع رأسك مستقيمًا أثناء الجلوس، ويجب أن يكون طول المكتب أو المنضدة التي تعمل عليها مناسبًا.

- يجب أن يكون المكتب قريبًا منك (تقدم بالكرسي من المكتب إلى حد ملاصقة البطن لحرف المكتب لضمان استقامة الظهر).

- يمكن وضع قاعدة خشبية مائلة صغيرة على المكتب لتساعدك على القراءة أو الكتابة دون اللجوء لانحناء الرقبة، بحيث يكون ما تكتبه أو تقرأه في مستوى نظرك.

- الوضع الأمثل للعمل على الكمبيوتر يكون بوضع الشاشة بحيث يكون مركزها في مستوى أنف الشخص الجالس أمامها، وتوضع لوحة المفاتيح بحيث تكون الأكتاف في وضع معتدل (غير مرفوعتين لأعلى)، ويكون الكوع مثنيًّا بزاوية قائمة، والمعصم مسترخيًا.

- الوضع الطبيعي للرأس هو أن تكون على استقامة واحدة مع العمود الفقري، ويمكن التأكد من ذلك عند النظر للشخص من أحد جانبيه فتكون الأذن على استقامة واحدة مع الكتف، فكلما زاد تحرك الرقبة إلى الأمام عن هذا الوضع زادت الضغوط على فقرات وعضلات الرقبة.

- تجنب وضع سماعة الهاتف بين الكتف والرأس؛ لأن ذلك يؤدي إلى عبء زائد على فقرات وعضلات الرقبة.

- تجنب تعريض الرقبة لتيارات الهواء، وحاول تجنب التغيرات المفاجئة للجو كالانتقال من جو ساخن إلى التكييف البارد.

- مراعاة غلق شاشة الكومبيوتر بين ساعات العمل (5 دقائق) مثلاً كل ساعة يتم النظر فيها إلى مسافات بعيدة (منظر طبيعي بعيد)؛ لإراحة عضلات العين.

- المحافظة على الوزن من الأمور المهمة، وذلك يتحقق من خلال تنظيم الغذاء وممارسة الرياضة.