انتفاخات أسفل العين من التغيرات البارزة التي تحدث في محيط العين فتغير ملامح الوجه فيظهر حزينا متعبا. بروز الدهن المحيط بالعين إلى الأمام وارتخاء الجلد والأنسجة المحيطة بالعين تؤدي إلى تكون هذه الانتفاخات.


هذه الانتفاخات تختلف من شخص إلى آخر، فقد تكون بروزا دهنيا فقط دون حدوث ارتخاء في الجلد والأنسجة المحيطة بالعين وهذا يكون عند صغار السن. ارتخاء الجفن السفلي مع تمدد الجلد يصاحب بروز الدهن المحيط بالعين في نسبة كبيرة من الحالات.

علاج هذه الانتفاخات وإعادة المظهر الطبيعي للجفن يكون عن طريق التدخل الجراحي. قبل تحديد نوع التدخل الجراحي يجب فحص العين فحصا دقيقا للتأكد من عدم وجود أمراض مزمنة في العين كجفاف العين والتهاب العين المصاحب لالتهاب الغدة الدرقية وأمراض أخرى. كما ينصح بعدم أخذ أي أدوية مسيلة للدم على الأقل لمدة 7 أيام قبل العملية لتجنب حدوث نزيف أثناء أو بعد العملية.


في الحالات التي يكون فيها زيادة في الجلد بالإضافة إلى بروز النسيج الدهني المحيط بالعين يزال الجلد مع النسيج الدهني البارز عن طريق فتحة في الجلد تكون مخفية تحت طرف الجفن السفلي. أما في حالات بروز للنسيج الدهني دون وجود زيادة في الجلد فيزال النسيج الدهني البارز عن طريق الجفن من الداخل دون إجراء فتح في الجلد. عملية إزالة الانتفاخات من أسفل العين هي من عمليات اليوم الواحد وتجرى تحت التخدير الموضعي لمكان العملية يغادر بعدها المريض بحوالي ساعة دون متاعب تذكر. يعطى المريض بعد العملية مضادا حيويا موضعيا لمدة أسبوع، كما ينصح باستخدام كمادات الثلج بعد العملية لمدة يومين للتقليل من تجمع السوائل في مكان العملية. عند بعض المرضى قد يحصل تورم بسيط في الجفن بعد العملية يزول خلال 10 أيام.


د. عادل السحيباني
استشاري جراحة تجميل وتقويم العين بمركز ابن رشد الطبي