برهان الخطيب

كاتب وروائي عراقي ولد في محافظة بابل عام 1944 واكمل فيها تعليمة الابتدائي والثانوي.

تخرج من كلية الهندسة العراقية ببغداد في سنة 1967 بعد دورة تدريبية في مصر.

يعتبر أحد كتاب الستينات من أبناء هذا الجيل الذي عانى من السياسة وتطلع للتجديد وبدأ كتابة القصة على خلفية تجربة سياسية مريرة بعد نكسة 5 يونيو 1967

كتب برهان النقد وعمل بالصحافة، ومزج في كل ما كتبه، بين هموم الذات المتطلعة الشابة الممتلئة بالحس النقدي وبين الهموم الاجتماعية - السياسية الممتلئة بها شوارع الحياة وفروعها المحلية..

كان من بين كتاب القصة المنعزلين في بدايته، زاوج بين كتابة القصة والعمل مهندساً ولم يستطع المواصلة بسبب الضائقة الأمنية والسياسية له فهاجر إلى موسكو للدراسة حيث أوفد إلى روسيا اواخر الستينات وهناك تخلى عن الهندسة،

ليدرس الأدب في جامعات موسكو ثم عمل في الترجمة الأدبية عقدا ونيف من الزمن بموازاة كتابته للصحف والمجلات العربية.

بعد تجربة صعبة غنية بدا اثرها واضحا في روايتة " سقوط اسبرطة" رحل برهان الخطيب الي السويد سنة [1987] أسس دار أوراسيا للنشر،

ثم حلها لاحقا وتفرغ للعمل الأدبي.


لبرهان الخطيب اثنا عشر مؤلفا في القصة والرواية حتى الآن وهي:

* " خطوات في الأفق البعيد " عام 1967

* " ضباب في الظهيرة " عام 1968

" شقة في شارع ابي نواس " عام 1972

" الجسور الزجاجية " عام 1975

" الشارع الجديد " عام 1980

" نجوم الظهر " عام 1991

" سقوط اسبرطة " أو " حب في موسكو" عام 1992

" ليلية بغدادية " عام 1993

بابل الفيحاء " عام 1995