• الحصبة الالمانية








    ما هو مسبب الحصبة الالمانية ؟



    الحصبة الألمانية
    هي مرض فيروسي معدي يصيب الاطفال و احياناً الكبار و يحدث مناعة دائمة بعد الاصابة به .



    تكون الاصابة عادة بسيطة و لا تحمل خطراً على الشخص المصاب ،


    لكنها يمكن ان تحدث تشوهات في الجنين إذا أصابت الام أثناء الاشهر الثلاثة الاولى من الحمل .








    الاعراض :

    يشعر الشخص المصاب بالحصبة الالمانية


    بتعب عام و ارتفاع بسيط في درجة الحرارة و سيلان الانف مع تورم الغدد اللمفاوية في الرقبة ووراء الاذنين .

    يظهر طفح جلدي في اليوم الثاني من المرض على الوجه و الرقبة ثم ينتشر على باقي الجسم ، و بخاصة الصدر ، يبدأ الطفح بالزوال بعد حوالي ثلاثة ايام ، و يختفي تماماً في اليوم الخامس للمرض .

    وتؤدى الاصابة فى بعض المرضى بآلام في المفاصل كالتي تحصل عند الاصابة بالانفلونزا .

    يصاب بعض الناس بالحصبة الالمانية دون ظهور أية اعراض ، وهذا ينطبق على حوالي ربع المصابين بها .

    يحصل المصاب بالحصبه الالمانية على مناعة دائمة بعد الشفاء من المرض .









    طريقة العدوى :

    تنتقل العدوى بالحصبة الالمانية عن طريق الرذاذ المتطاير من فم او انف المصاب اثناء العطاس او السعال .


    ويعتبر المصاب قابل لنقل العدوى الى ان يتماثل للشفاء بعد اربعة ايام من ظهور الطفح .

    تستمر فترة الحضانة للحصبة الالمانية لمدة 14-21 يوماً .


    وهى المدة التى يحتضن فيها المصاب الفيروس المسبب للمرض ويكون حامل له









    خطر الاصابة بالحصبة الالمانية :

    إن خطر الاصابة بالحصبة الالمانية ينحصر غالباً بالأجنة عند إصابة الامهات الحوامل في الاشهر الثلاثة الاولى .

    يصاب بعض الاجنة بتشوهات خلقية عند إصابة الوالدة بالحصبة ، و من هذه التشوهات :

    • الاصابة بالصمم .
    • التأثير ع العينين .
    • الاصابة بتخلف عقلي .
    • تكون الاصابة شديدة في بعض الحالات و تؤدي لوفاة الجنين و إجهاضه .
    • لا يصاب بعض الاجنة بأي مشكلة على الرغم من إصابة الامهات بالحصبة الالمانية أثناء الحمل .






    علاج الحصبة الالمانية :

    لا يحتاج أكثر المصابين العاديين بالحصبة الالمانية للعلاج ، و كل ما هنالك انهم يحتاجون للراحة حتى تختفي الاعراض .



    * بالاضافة الى أخذ الباراسيتامول لخفض الحرارة و تخفيف الالم .



    يعتبر اللقاح ضد الحصبة الالمانية من اللقاحات المهمة التي تُعطى للطفل في نهاية السنة الاولى من العمر .



    اما بخصوص الامهات اللاتى على وشك الحمل او الزواج
    يجب عليهم اتخاذ المصل او اللقاح قبل حدوث الحمل بثلاث شهور على الاقل
    لتفادى حدوث تشوهات للجنين ، اذا حدثت اصابة بالفيروس فى شهور الحمل الاولى

    ويعتبر ايضا كإجراء وقائى
    يحمي من الكثير من المشاكل بعد ذلك





    منقول