كيف تشتري خاتم الخطوبة، الدبلة وشبكة العرس






كيف تختاري دبلة الخطوبة ...



جميلة و هي تتلألأ صفاراً وبياضاً في يدي العروس وتتدلى بريقاً من رقبتها ، لتكمل روعة الفستان الأبيض. وتختلف فترات تقديم المجوهرات باختلاف عادات الناس ، وقد يقدمها العريس لك في فترة الخطوبة أو عند عقد القران .


فأكثر المحابس شعبية بين المقبلين على الزواج هي المصنوعة من الذهب الأصفر أو الأبيض ( أو البلاتين) . فالأذواق مختلفة في اختيار المحابس والدبل ، فالخطيبان قد يختارانها متشابهة وتتماشى مع خاتم السوليتر،


بينما يفضل البعض اختيار كل منهما خاتمه ودائماً بالاتفاق بينهما. ومن باب الذكرى الجميلة ،يحبذ العرسان أن يحفر اسميهما على خاتمي بعضهما أو أحرفها الأولى مصحوبة بتاريخ الزواج أو تاريخ الخطوبة.


أما بالنسبة لخاتم السوليتر فإنه يرمز إلى رابط الحب الخالد الجامع بين العروسين وعربون الوفاء والإخلاص أما الحجر التقليدي لخاتم السوليتر فهو حجر الماس ( رمز البراءة) فإن حجر الألماس عملي جداً ، فهو أقوى الأحجار ، يحافظ على بريقه ولمعانه مهما تقلبت بالعرسان أحوال الدهر ، والواقع أن حجر الألماس هو المفضل بين الرجال والنساء ، يرمز إلى القدرة والسلطة.


يتميز الألماس غالباً بتصاميم مدهشة ، والكثير من العرسـان يميل إلى اختيار أحجار

الزمرد الأخضر ( رمز الحب الصادق ) ،
الياقوت ( رمز الصداقة )،
الفيروز ( رمز السعادة في الحب)
و اللؤلؤ ( رمز الرومانسية ).

وعند اختيار العقود وغيرها من المجوهرات فإن تحديدها يتم بمدى الطابع الرسمي للحفلة وبخطوط الفستان نفسه وتصفيفة الشعر.







كيف تشتري وتختاري ا لشبكة ( طقم العرس )


يبدأ الخطيبان عادة البحث عن الخواتم املناسبة قبل عقد الخطوبة لاختيار الملائم منها لهذا الحدث السعيد ويتحول هذا البحث في بعض الأحيان إلى حالة تشبه حالة من يفتش عن ابرة في كومة من القش. لذا نقدم للخاطبين هذه النصائح التي تساعد على اختيار الخاتم....


تثقيف النفس.. قبل زيارة محلات المجوهرات عليكما تعلم فن الكلام بلغة التجار ومعرفة الفرق بين مختلف أنواع المجوهرات والأحجار الكريمة.


ضبط النفس.. انتبهي إلى أسلوبكِ في انتقاء الثياب وفي العيش فهذا ضروري جدا لمعرفة ما يناسبها أهو ذهب أم فضة أم ألماس.


تنظيم الميزانية..وتحديدها والتزامها يساعد المرء على اختيار طلبه من النوعية الجيدة والمناسبة لميزانيته بدلا من شراء حجر براق لا معنى له.


عدم التسرع.. تحديد موع الخطوبة عامل مهم في هذا الشأن لأخذ الوقت الكافي للتبضع والتنبه إلى أن جهوز الخواتم بعد التوصية عليها يحتاج إلى عدة أسابيع.


الثقة بالبائع.. الذهاب إلى بائع يعرفه الأصدقاء أو لديه صيت ذائع في المنطقة.


البدء بطريقة ذكية.. تحديد الاهداف لجهة نوعية المجوهرات وشكلها ولونها وبريقها وطبعا مع توفير الاموال اللازمة.





شراء قطع ألماس.. يجب على المرء أن لا تبهره طريقة عرض المجوهرات وزينتها التي تشكل في كثير من الأحيان 90% من القيمة الحقيقية. لذلك من الأفضل وضع الحجر تحت المجهر والتدقيق فيه لمعرفة قيمته الفعلية.


اختيار المناسب..



وهذا الجانب يعد الجزء الأصعب في عملية الشراء، إذ يفرض على الشاري ملاحظة سماكة القطعة السفلى من الخاتم ونوعية حفر الذهب عليه، والتأكد من البروز أو خشونة داخل الخاتم، حيث أن معظم العرسان يفضلون إبقاء الدبلة في الإصبع طول العمر، فلا بد من التأكد من سلاسة ومنعومة ملمس الخاتم حتى لا يتسبب بالمضايقة، إضافة الى الحجم وخصوصا للاشخاص الذين يقومون في عملية حمية وتقليل للوزن الزائد و ويتوقع أن يقل الوزن خلال فترة قريبة وبالتالي تغير حجم الإصبع بالنسبة للدبلة أو الخواتم..


التفاوض..



يطلب كثير من الباعة اسعار خيالية، لذلك على الخطيب قبل أن يشتري القيام بجولة ميدانية على محال المجوهرات للاطلاع على الأسعار كافة.


أخذ شهادة النوعية..



شراء قطع ألماس ذات النوعية الجيدة يلزمه شهادة من البائع لضمان جودة ونوعية البضاعة والحؤول دون استنساخها عبر أخذ بصمة الخاتم على فاتورة البيع إذا لزم الأمر.


منقول


مع حبي