28 نصيحة هامة ليبقى حملك صحياً (1/2)



لا يمكنالوقاية من جميع العيوب الخلقية، ولكن يمكن أن تتخذ الأم بعض الإجراءات التي تزيد من فرصة ولادةالطفل السليم. فإن العديد من العيوب الخلقية تحدث في وقت مبكر جداً من الحمل، وفي بعضالأحيان تحدث حتى قبل أن تعرف الأم أنها حامل. وتذكري أن نحو نصف حالات الحمل تكون غيرمخطط لها.



نصائح لفترة الحمل:


1- تجنبي التعرض للمواد السامةوالمواد الكيميائية (مثل:مذيبات التنظيف، والرصاص، والزئبق وبعض المبيداتالحشرية، والأصباغ) كما يجب أن تتجنبي التعرض لأبخرة الأصباغ.


2- تأكدي من زيارة طبيبتك، ومن الحصول على كشف فترة الحمل عندما تعتقدين أنك حامل. ومن المهم أن تزوريطبيبتك بانتظام طوال فترة الحمل، لذلك تأكدي من الحفاظ على جميع مواعيد كشففترة الحمل.


3- الرضاعة الطبيعية هي أصح خيار لك ولطفلك. فأخبريطبيبتك وعائلتك وصديقاتك عن أنك اخترت إرضاع طفلك طبيعياً، واسأليهم كيفبإمكانهم مساعدتك في هذا القرار.


4- التدخين خلال فترة الحمل، يزيد من احتمالات الولادة المبكرة، ومن حدوث بعض العيوب الخلقية ومن حدوث موت للمواليد. والنساءاللاتي يدخنّ خلال فترة الحمل يكنّ أكثر عرضة للإجهاض ولولادة طفللديه شق خلقي في الشفة أو لديه شق حلقي (إحدى أنواع العيوب الخلقية) عن غيرهن من النساء غير المدخنات.


والتدخين هو أحد المسبباتلمشكلات المشيمة ويمكن أن يسبب ولادة مبكرة جداً للطفل ويسبب انخفاض في وزن المولود. كما أن التدخين من أحد مسببات متلازمة موت الأطفال المفاجئ(SIDS).


5- حاولي أن تشربي الكثير من السوائل (الماء هوالأفضل) طوال فترة الحمل؛ لمساعدة جسمك على مواكبة الزيادة في حجم دمك.

اشربي علىالأقل من 6 إلى 8 أكواب من الماء أو عصير الفواكه أو اللبن يومياً.

والطريقة الأفضللمعرفة ما إذا كنت تشربين ما يكفي من السوائل هو عندما يكون بولك صافياً جداً أو يكون لونه أصفر فاتح جداً.


6- تناولي الطعام الصحي؛ للحصولعلى المواد الغذائية اللازمة لك و لجنينك. وينبغي أن تحتوي وجبات طعامك على الأصناف الغذائية الخمس الأساسية.

فكل يوم يجب أن تحصلي على ما يلي: من 6 إلى 11 وجبة من فئة منتجاتالحبوب، ومن 3 إلى 5 وجبات من فئة الخضار، ومن 2 إلى 4 وجبات من فئة الفواكه، ومن4 إلى 6وجبات من فئة الحليبومنتجاته، ومن 3 إلى 4 وجبات من فئة اللحوم والأغذية البروتينية.

فالأغذية قليلة الدهون وعاليةالألياف مهمة لاتباع نظام غذائي صحي.


7- تناولي 400 ميكروغرام من حمضالفوليك يومياً قبل الحمل، وخلال الأشهر القليلة الأولى من الحمل للتقليل من خطرالعيوب الخلقية التي تحدث في المخ والعمود الفقري.

يجب أنتتناول جميع النساء اللواتي يمكن أن يحملن الفيتامين مع حمض الفوليك يومياً. ومن المهم أيضاً اتباع نظام غذائيصحي مع الأغذية المقوية (كمنتجات الحبوب المقوية، بما فيها القمح والأرزوالخبز والمعكرونة)، والأغذية ذات المصادر الطبيعية من الفولات (كعصير البرتقال والخضرواتالورقية الخضراء والفاصوليا والفول السوداني والبروكلي، والهليون والبازلاءوالعدس).


8- ينبغي أن تقومي بالاختبارات الجينية على النحو الصحيح. من المهم معرفة تاريخ عائلتك وما إذا كانت هناك مشاكلمع الحمل أو عيوب خلقية في العائلة، فعليك إخبار طبيبتك بذلك. ويمكنك أيضاً التحدث معالمستشارين الجينيين حول المعلومات التي قد تحتاجينها عند اتخاذك القرار لتكوينأسرة.


9- غسل اليدين مهم طوال اليوم،وخصوصاً بعد التعامل مع اللحوم النيئة أو بعد دخول دورة المياه. فقد يساعد ذلك في منعانتشار العديد من البكتيريا والفيروسات التي تسبب العدوى.


10- تناولي 30 مليغرام من الحديدخلال فترة حملك كما يصفه لك الطبيب؛ للحد من خطر فقر الدم في وقت لاحق منالحمل. و يجب أن تتناول جميع النساء اللاتي في سن الإنجاب الغذاء الغني بالحديد.


11- استفيدي من مواقع الإنترنت التي تتكلم عن الأمومة والولادة، وشاركي الآخرين تجاربهم وتجاربك.


12- اعرفي حدودك، دعي طبيبتك تعرفما إذا كان يواجهك أي مما يلي: ألم من أي نوع، أو تقلصات شديدة، أو انقباض في الرحم كل 20دقيقة، أو نزيف مهبلي، أو تسرب السائل المحيط بالجنين، أو دوار، أو إغماء،أو ضيق في التنفس، أو غثيانوقيء باستمرار، أو صعوبة في المشي، أو انتفاخ في الجسم (تورم المفاصل)، أو انخفاض في حركة الجنين.


13- لا تستخدمي أي من الكحول أو غيرها من المخدرات أو الدخان. فالكحول تسبب مرض متلازمة الكحول الجنينية، وهي خلل يسبب تخلف في النمو وشذوذ في الوجه وخلل وظيفي في الجهاز العصبيالمركزي. وينبغي أن يكون الكافيين الموجود في الشايوالقهوة والمشروبات الغازية والشوكولاتة محدوداً أيضاً.


و تأكدي من قراءةالمحتويات عند محاولة خفض الكافيين أثناء فترة الحمل، فهناك أكثر من 200 صنف من الأطعمةوالمشروبات والأدوية التي ليس لها وصفة طبية تحتوي على مادة الكافيين!


14- الحالات الطبية والمضاعفاتمثل داء السكري والصرع وارتفاع ضغط الدم ينبغي أن تعالج وأن تكون تحت المراقبة.اسألي طبيبتك عن أي من الأدوية التي قد تحتاجين تغييرها أو تعديلها خلال فترة الحمل.

وإذا كنت في الوقت الراهن تتناولين أي نوع من الأدوية فعليك أن تسألي طبيبتك إذا كانت آمنة أثناء فترة الحمل.

وأيضاً عليك أن تسألي طبيبتك لمعرفة سبب تناولك أي نوع من الأعشاب أو الفيتامينات اللازمة أثناء حملك. فهيتعتبر من الأدوية أيضاً.

وتناقشي مع طبيبتك عن جميع الأدوية الموصوفة لك والأدوية التي ليس لها وصفة طبيةالتي تأخذينها.


في القسم الثاني من المادة سوف نتابع بإذن الله النصائح الـ14 المتبقية لمساعدتك على التمتع بحمل صحي وآمن بعون الله تعالى.