اتيكيت التحدث باللغات والالفاظ الغريبة



الإتيكيت لم يترك مجال إلا وتحدث فيه مادام يحتاج هذا المجال إلى قواعد الإتيكيت التى تحكم فن التعامل الصحيح والمهذب فى التعامل مع الآخرين حتى لانقع فيما لانحب من مواقف لنا ولا للآخرين والتحدث بكلمات ومصطلحات للغة آخرى آمام الآخرين له قواعد تحكم ذلك كما أن الإتيكيت الدولى حدد متى تتكلم مع الغرباء بلغة آخرى فى بلدك أو خارجها وكما حدد خبراء الإتيكيت لمن يمكن أن توجه الألفاظ والمصطلحات الجديدة والمبتكرة وهذا لمراعاة شعور الآخرين حتى لايشعر الآخر بالجهل وحتى لاتقع فى الآحراج والقاعدة هنا تتماشى مع المثل الشعبى لكل مقام مقال ...


التحدث بكلمات أو جمل بلغة غير لغتك المتعارف عليها كقولك كلمة الشكر بالإنجليزية thanks أو الفرنسية merci أو طلب غلق الباب بالإنجليزية close the door أو تسأل على الصحة وكيف الحال بالفرنسية comment ca va القاعدة الأساسية هنا أنه يمكنك ان تقول هذه الكلمات أو العبارات مادام من أمامك سيفهم ماتقوله جيدا ويمتنع ذلك مع من تعرف جيدا أو تشك أنه ممكن ألا يفهمك كمثلا عامل التنظيف أو حارس المنزل وغيرهم من أشخاص ممكن أن يكون مستواهم التعليمى والأجتماعى لم يسمح لهم بمعرفة معانى تلك الألفاظ فهنا يجب أن لا تحدثهم بها زوقيا وأن تنقى ألفاظك وكلماتك بما تراى أنه يتلائم معهم فكما يقول المثل "لكل مقام مقال" وهذا ينطبق إيضا على القراءة كأن تطلب أن يقرا لك شىء وأنت تعلم أو تشك أنه لايستطيع ذلك وتضعه فى موقف صعبا عليه حينما يقول لك أنه لاييستطيع ذلك فضع نفسك مكانه وسوف يشعر الآخر بضيق شديد بهذا الحرج وشعور قاسى بالجهل والعجز إلا إذا كان هذا على سبيل التعليم


التكلم بلغة آخرى مع الغرباء الذين يتحدثون لغة غير لغتك فى بلدك ليس مطلوب منك وإنما سيكون منك على سبيل التواضع واللطف ولكن عندما تكون خارج بلدك فى دولة تتحدث بلغة آخرى فهنا يأتى الإتيكيت الدولى الذى يتطلب أن تحدثهم بلغتهم أو معك مترجم أو يمكنك التحدث بلغة عالمية يتحدثها الجميع كاللغة الإنجليزية لأنها اللغة الآولى فى العالم والتى يعرفها كل سكان العالم وهما من سبيل الذوق معك سوف يتنازلون عن لغتهم الأصلية ويتحدثوا معك باللغة العالمية

التحدث بالألفاظ والمصطلحات المبتكرة والتى غالبا ما تكون جديدة ومنتشرة فقط فى أوسط معينة ويعتبرها البعض رموز وشفرات لايفهمها كثيرون فمثلا عندما تسأل الآخر ما هى اخر خططك أو مشاريعك بعبارة "ايه اخر افتكاساتك" أو قولك على عدد كبير من الناس لا يمكن عدهم "زغابه" وغيرها من الكلمات والمصطلحات كالأبلتين لدع في دهاليز الحياة وهتش وسلاحف ..

وهى عبارات مبتكرة لايفهمها إلا أوساط معينة فلايصح أن تقولها لوالدك أولكبار السن أو حرس المنزل وأن تعى أنهم لايعرفون معنها أو من الممكن ألا يفهموها فلا تنسى القاعدة التى تقول لاتتحدث بالفاظ مع من تعرف جيدا أو تشك حتى أنه ممكن ألا يفهمك ويمكنك ان تقول ماتشاء مادام من أمامك سيفهم ماتقوله جيدا