السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




سعدان‏:‏ المنتخب غير جاهز وانتظرونا‏2014








أبدي الشارع الرياضي الجزائري حزنه علي الحظ السييء واستقبال فريقه لاول هزيمة في مباراته بالأمس أمام سلوفينيا في تصفيات كأس العالم‏.

رغم أن الفريق قدم مباراة جيدة خصوصا في الشوط الاول ولم يحسن استغلال الفرص التي أتيحت له إلي ان استقبل الفريق هدفا مثيرا للجدل في آخر‏10‏ دقائق لم يستطع بعدها الفريق الخروج بنتيجة إيجابية نتيجة خطأ ساذج للحارس شاوشي‏.‏

وذكرت صحيفة آخر ساعة الجزائرية أن الجماهير حملت الهزيمة أمام سلوفينيا إلي كل من فوزي شاوشي حارس مرمي الفريق والذي دخل مرماه هدف باهت كلف فريقه خسارة المباراة‏,‏ وأيضا رابح سعدان المدير الفني للفريق الذي لم يحسن التعامل مع المباراة‏,‏ وقام باشراك المهاجم عبدالقادر غزال برغم صيامه عن التهديف في الفترة الأخيرة‏,‏ وتعرضه لحالة طرد في المباراة أجبر فريقه علي اللعب ناقص العدد ليستغل الفريق السلوفيني ذلك ويحرز فوزا سهلا‏.‏

وانتقد مشجعو الخضر سعدان علي دخول رفيق صايفي مهاجم الفريق الذي لم يضف شيئا في المباراة‏,‏ واعتبروا أن سعدان يستفزهم ولم يقم بإشراك المهاجم الواعد رياض بودبوز الذي يضع عليه أنصار الخضر آمالا كبيرة في إنعاش خط الهجوم الذي يعاني عقما تهديفيا‏.‏ وأكد رابح سعدان المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم أن منتخب الخضر سيظهر بقوة ولكن ليس في مونديال‏2010‏ وإنما علي الجماهير الانتظار لمونديال‏2014,‏ حيث سيكون منتخب الجزائر مغايرا‏.‏

وصرح بعد خسارة فريقه بهدف نظيف امام سلوفينيا في افتتاح مشوار الخضر بكأس العالم‏2010‏ نحن في طور التعلم انتظروا منتخبا قويا في‏2014,‏ لكننا حاليا نكتسب العديد من الاشياء أولها تجاوز تلك المصاعب في طريقنا‏.‏

ورفض سعدان الحديث عن فرص بلاده في العبور للدور الثاني بعد الخسارة في المباراة الاولي ومع حقيقة أن الجزائر باتت مطالبة بتحقق نتيجتين ايجابيتين أمام انجلترا وأمريكا‏.‏

ورغم ذلك فقد أكد المدرب الجزائري رابح سعدان عن صمته وأطلق تصريحات نارية أكد فيها أن المنتخب الجزائري غير جاهز للوجود في بطولة مثل كأس العالم التي لا مكان فيها للضعفاء علي حد تعبيره‏.‏

وقال سعدان في تصريحات للجزيرة الرياضية إنه سيقول الحقيقة للجزائريين‏,‏ وهي أن منتخبهم غير جاهز بدنيا أو جماعيا للعب في بطولة كأس العالم‏.‏

وأضاف سعدان‏:‏ يجب ان يعرف الجزائريون هذ الحقيقة حتي لاينخدعوا ويطلقوا الاماني والآمال كما حدث قبل مباراة مصر في نصف نهائي كأس الامم الافريقية الاخيرة ثم يصدمون عقب الهزيمة‏.

ثم فتح رابح سعدان باب الأمل للجمهور الجزائري مرة أخري حيث قال الجميع يحتقرنا ويقلل من شأننا وسنحاول استغلال هذا بشكل ايجابي لاحداث المفاجآت في البطولة ولما لا وهي كرة القدم‏.‏