سرقة باتيستوتا في جنوب أفريقيا.. وزوجته تتهمه بالسرقة


باتيستوتا بصحبة مارادونا قبل لقاء كوريا الجنوبية



جوهانسبرج (وكالة الانباء الاسبانية):

تعرض الهداف الأرجنتيني الدولي السابق جابرييل باتيستوتا، للسرقة في جنوب أفريقيا على الرغم من إقامته في نفس الفندق مع جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وذكرت وسائل الإعلام الأرجنتينية الخميس، أن اللصوص في جنوب أفريقيا لا يحترمون حتى الفندق الذي يقيم به بلاتر، مبينة أن باتيستوتا تمت سرقته لينضم إلى قائمة المسروقين في الدولة الأفريقية من صحفيين من إسبانيا والبرتغال والصين ونيوزيلاندا.

وأوضحت الصحف الأرجنتينية أن غرفة باتيستوتا في الفندق الكائن ببلدة ساندتون شمال جوهانسبرج، تمت سرقتها، فيما أعلنت اللجنة المنظمة لمونديال جنوب أفريقيا الحالي أن هذا الأمر شأن يخص الشرطة ولا يتعلق بها.

وقال باتيستوتا لوسائل الإعلام إنه عندما عاد إلى غرفته وجد اللصوص سرقوا منه حلته بجانب بعض راندات (العملة المحلية بجنوب أفريقيا) التي تركها في الغرفة.

وعلق النجم السابق على حادث السرقة "زوجتي لاتصدقني وتقول إنني أنا من قمت بالسرقة لكي أقوم بشراء بعض الأغراض".
ويتواجد باتيستوتا حاليا في جنوب أفريقيا لمؤازرة منتخب بلاده في مونديال جنوب أفريقيا الذي فاز على كوريا الجنوبية االخميس 4-1في الجولة الثانية من الدور الأول لمونديال 2010.