السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الإقلاع عن التدخين يقلل التوتر








دائما مايشيع المدخنون انهم بحاجة إلي سيجارة لتهدئة اعصابهم‏,‏ ولكن دراسة بريطانية خلصت إلي ان مستويات التوتر المزمن يمكن ان تنخفض بعد نجاح المدخن في الاقلاع عن التدخين‏.

الدراسة شملت اكثر من‏400‏ مدخن تمت متابعتهم خلال تلقي فترة علاجهم من امراض القلب وخلصت إلي ان من توقفوا عن التدخين لمدة‏,‏ انخفضت لديهم مستويات التوتر بشكل ملحوظ‏.‏ وقال باحثون من كلية لندن للطب أن مستويات التوتر لم تتغير بدرجة كبيرة بين المرضي الذين استأنفوا التدخين‏,‏ وهي بذلك دعمت النظرية القائلة بأن التدخين يؤدي لدي البعض علي الاقل إلي الاصابة بتوتر مزمن‏,‏ في هذا الصدد يري احد الباحثين أن المدخنين ينظرون إلي السيجارة عادة كأداة للسيطرة علي التوتر‏,‏ وأن بعض من يقلعون عن التدخين يعودون إليه علي اعتبار أن ذلك يساعدهم علي التعامل مع توترات الحياة‏..‏ بينما اظهرت احدث الدراسات ان مستويات التوتر لدي غير المدخنين تقل عنها لدي المدخنين‏.‏