كم اشتاق رؤياكي وكم اللقى صعبا
فلماذا والسعد وياكي للقاكي ارتجف رجفا
الحياة الحب اشتاق ام لحبك انتي احتاج
وانا وياكي
اتنفس الهوا حبا وامشي في الخلا عشقا
عند الفراقي
اتمنى لو العمى يأتي فسبحان من سواكي
آه من الحب العنيد لم يجد لي حلا
احله الهوا ينفذ لفراقها أم الحياه جنه للقائها
اريد حلا لسوئالي سواءا حلا طائرا أ حائرا
فاني في بحر الأشواق عائما وفي حبك هائما
فان صورتك في خيالي سواءا صاحيا او نائما
فاني اريد ان اتي اليكي سواءا زاحفا أو ماشيا