سيول، (وكالة الأنباء الاسبانية):
أبرزت الصحافة الكورية الجنوبية الصادرة الأربعاء التأهل التاريخي لمنتخب البلاد إلى دور الستة عشر لمونديال جنوب أفريقيا، للمرة الأولى في تاريخ البلاد خارج أراضيه، الأمر الذي دفع نحو نصف مليون شخص إلى الخروج للشوارع من أجل الاحتفال.
وبالتعادل بهدفين أمام نيجيريا الثلاثاء، ضمنت كوريا الجنوبية المركز الثاني بالمجموعة الثانية التي تصدرتها الأرجنتين، وستواجه أوروجواي في دور الستة عشر الذي لم تبلغه من قبل سوى في عام 2002 عندما نظمت المونديال بمشاركة اليابان.
وهنأ الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونج باك المنتخب على تأهله، حيث نقلت وكالة الأنباء المحلية (يونهاب) عنه قوله: "رؤية محاربو التايجوك (لقب منتخب البلاد) يكافحون حتى الرمق الأخير من أجل عدم الخسارة يعطي مثالا للشجاعة والأمل للمواطنين".
من جانب آخر، ضمن لاعبو المنتخب الحصول على المكافأة التي رصدها اتحاد الكرة المحلي في حالة تأهلهم إلى دور الستة عشر والتي تبلغ 170 مليون وون (117.102 يورو) لكل لاعب.
ورغم إقامة المباراة في الساعة 3:30 من فجر الأربعاء بالتوقيت المحلي، تجمع أكثر من نصف مليون شخص أمام الشاشات العملاقة التي وضعت في المدن الرئيسية لمتابعة التعادل مع نيجيريا.