‏توصل كثيرون إلى أن أفضل السبل نحو زيادة مقدار التدريبات الرياضية جعل هذا النشاط جزءاً من الحياة اليومية. ويمكنك إدراج التريضمن أنشطتك المنتظمة عن طريق:

- صعود الدرج عدة مرات (أو حسبما تسمح لك قدراك) بدلا من استعمال المصعد.
- إيقاف سيارتك في طرف ساحة الانتظار وهكذا يمكنك الحصول على نزهة قصيرة وصحية سيرا على الأقدام من وإلى الوجهة التي تقصدها.
- السير أو ركوب دراجتك للوصول إلى المتجر، ومحطة القطار أو العمل.
- المشي برشاقة لمدة عشرين دقيقة أثناء ساعة الفداء كل يوم.

متى لا تتريض ؟

لا تتريض أبدأ إذا كنت مريضاً. إن النشاط الزائد قد يعمل على تفاقم حالتك المرضية. بصفة عامة، انتظر بضعة أيام حتى تمارس تدريباتك إذا كنت تعاني مما يلي:

- حمى
‏- التهاب بالزور
‏- سعال مصحوب ببلغم (مخاط )
‏- ألم مع التبول
‏- ألم بالعضلات والمفاصل

منقول