أكد دييجو أرماندو مارادونا المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني وهو يبكي بسبب توديع المونديال، مشيرًا إلى أنه فخور بتدريبه مثل هذا اللاعب المبدع.

وكان المنتخب الألماني قد تلاعب بنظيره الأرجنتيني وسحقه برباعية نظيفة ليقصيه من دور الثمانية للمونديال المقام بجنوب أفريقيا.


وقال مارادونا في تصريحات له عقب نهاية اللقاء" إنه رأى ميسي وهو يبكي بسبب توديع المونديال .. مشيرًا إلى تأثره الشديد بما رآه .. مضيفًا: إنه من يقول إن من لا يشعر بالقميص فهو أحمق لا غير".


وأكد الأسطورة الأرجنتينية أن ميسي كل شيء في هذه البطولة، ولكن تألق الحراس حال دون إحرازه للأهداف، مؤكدًا أنه كان له دور كبير مع الفريق.


ولفت مارادونا إلى أن الهدف المبكر الذي أحرزه الألمان، قتل المباراة تماما، مشيرًا إلى أن المنتخب الألماني تفوق علينا .. وقدم أشياء لم يقدمها في مبارياته السابقة، وهو ما منحه التفوق.


وتابع الأسطورة" إنه رغم الخسارة إلا أنه فخور بتواجده على رأس هؤلاء اللاعبين المميزين ، وأتمنى أن يقدموا في قادم البطولات ما يثبت تفوقهم وتقدم الكرة الأرجنتينية".

منقول