بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد : تعريف الصوم : لغةً : الإمساك .
شرعاً : الإمساك عن المفطرات . من طلوع الفجر إلى غروب الشمس ، بنية صوم رمضان .
فُرِضَ بالكتاب والسنة والإجماع .
من فوائد وحكم الصوم :
التقوى ، تقوي الإرادة ، الصبر ، سكون النفس , الأمارة ، النظام والإنضباط ، الرحمة والأخوة ، حفظ الصحة ، كسر حدة الشهوة .
من الأحداث التاريخية الهامة التي وقعت في رمضان :
ابتداء نزول القرآن .
بدر : في السنة الثانية للهجرة .
فتح مكة : في السنة الثامنة للهجرة .
عين جالوت : 658 هجريه .
فتح الأندلس : 92 هجرية .
موقعة الزلاقة 497 هجرية .
- صوم رمضان فرض في السنة الثانية للهجرة .
شروط وجوب الصوم :
الإسلام – [اتفاقاً] .
البلوغ – [اتفاقاً] .
النقاء من الحيض والنفاس – [اتفاقاً] .
العقل – [اتفاقاً] .
الخلو من الأعذار المبيحة كالسفر والمرض – [اتفاقاً] .
شروط صحة الصوم :
الإسلام – [اتفاقاً] .
النقاء من الحيض والنفاس – [اتفاقاً] .
النية – [اتفاقاً] .
العقل والتمييز – [شافعية ، حنابلة] .
كون الوقت قابلاً للصوم – [شافعية وغيرهم] .
الخلو من الإغماء والجنون المطبقين – [شافعية وغيرهم] .
تارك الصوم :
من تركه جحوداً كفر . إلا إذا كان قريب عهد بإسلام ، أو نشأ بعيداً عن العمران – [شافعية] .
تارك الصوم من غير جحود فاسق . ويجب على الحاكم حبسه ومنعه من الطعام والشراب نهاراً – [شافعية] .
أركان الصوم :
النية .
الإمساك عن المفطرات .
النية :
يشترط أن تتعدد النية بتعدد الأيام فلكل يوم نية –[الشافعية ، الحنابلة ، الحنفية] .
نية صيام الفرض يجب أن تبيت ليلاً – [الشافعية ، الحنابلة ، المالكية] .
يجب تعيين النية في الصوم الواجب – [الشافعية ، الحنابلة ، المالكية] .
والجزم بالنية شرط – [الشافعية ، الحنابلة ، المالكية] .
إن نوى في رمضان صوم غيره لم يقع عن واحد منهما – [شافعية ، حنابلة ، مالكية].
التلفظ بالنية :
لا يشترط التلفظ بالنية – [اتفاقاً] .
قال المالكية : الأولى ترك التلفظ بالنية .
نية النفل :
لا يجب تبييت النية لصوم النفل – [شافعية ، حنابلة ، حنفية] .
تصح النية لصوم النفل إلى ما قبل الزوال – [شافعية ، حنابلة ، وقريب منه الأحناف] .
لا تصح بعد الزوال – [شافعية ، حنفية ، مالكية] .
لو نوى الخروج من الصيام فلا يبطل صومه – [شافعية ، حنفية ، وأيده د:عقلة] .
فوائد :
يجب على ولي الصبي أن يأمره بالصيام إذا أطاقه بعد سبع سنين ، وضربه على الصوم بعد بلوغه عشر سنين كالصلاة – [شافعية ، حنابلة ، حنفية] .
التسحر – يعتبر نية [عند الجمهور] .
في البلاد التي يطول نهارها ويقصر ليلها يكون التقدير على أقرب بلاد معتدلة إليهم – [عدد من المعاصرين] .
إذا سافر إلى بلد بالطائرة فاختلف التوقيت فإن الصائم يوافقهم في طول النهار أو قصره [كما بين الدكتور عقلة] .
سنن الصوم :
السحور وتأخيره , ويبدأ بعد منتصف الليل ، ويتحقق ولو بشربة ماء . ويجوز الأكل للشاك في طلوع الفجر . أما إذا تبين أنه قد أكل بعد طلوع الفجر فقد بطل صومه – [شافعية وغيرهم] .
تعجيل الإفطار إذا تحقق غروب الشمس وعلى رطب وتراً – [شافعية وغيرهم] .
الدعاء عقب الإفطار –[شافعية وغيرهم] .
تفطير الصائمين – [شافعية وغيرهم] .
الاغتسال من الجنابة قبل الفجر – [شافعية وغيرهم] .
كف اللسان والجوارح عن فضول الكلام والأفعال – [شافعية وغيرهم] .
ترك الشهوات المباحة التي لا تبطل الصيام – [شافعية] .
ترك القبلة – [اتفاقاً] .
التوسعة على العيال والجود – [شافعية] .
10. الاشتغال بالعلم ، وقراءة القرآن – [شافعية] .
11. الإعتكاف – [شافعية] .
12. تجنب الشبع المفرط – [شافعية] .
13 . صلاة التراويح – [شافعية والجمهور] .
14 . الاجتهاد في العشر الأواخر – [شافعية والجمهور] .
15 . ترك الفصد ، والحجامة لنفسه ولغيره – الجمهور منهم : [الشافعية ، مالك والثوري] .
16 . السواك كافة النهار – [عند الجمهور ، وأيده النووي ، والقرضاوي] .
مكروهات الصوم :
صوم الوصال – [الجمهور] .
القبلة - [اتفاقاً] .
الترفه بالمباحات – [اتفاقاً] .
ذوق الطعام بدون ابتلاع شيء منه – [شافعية والجمهور] .
الإكثار من النوم نهاراً – [مالكية ، الغزالي] .
مداواة نخر الأسنان إذا لم يبتلع الدواء – [مالكية] .
المبالغة في المضمضة والاستنشاق – [حنابلة] .
أن يجمع ريقه ويبلعه – [حنابلة] .
ترك الصائم بقية طعام بين أسنانه – [حنابلة] .
الأعذار المبيحة للفطر :
السفر – [اتفاقاً] .
المرض – [اتفاقاً] .
الحمل – [اتفاقاً] .
الرضاع – [اتفاقاً] .
الهرم – [اتفاقاً] .
إرهاق الجوع والعطش – [اتفاقاً] .
العمل الشاق – [شافعية ، حنفية والجمهور] .
الفطر لأجل القتال – [حنابلة ، حنفية ، ابن تيمية ، ابن القيم] .
السفر :
شروط السفر المبيح للفطر :
أن يكون سفر قصر – [اتفاقاً] . ومسافة القصر لا تقل عن 81كم – [اتفاقاً] .
أن يكون سفر طاعة ، أو مباح لا سفر معصية – [شافعية ، حنابلة ، مالكية] .
لا يشترط أن يبدأ السفر قبل الفجر ، فلو بدأ السفر نهاراً فله رخصة عند – [الحنابلة ، اسحق ، ابن العربي ، المزني ، ابن تيمية ، الشوكاني] .
مديم السفر أبداً الذي لا يرجو إقامة يقضي فيها لا رخصة له في الإفطار لأن في تجويز الفطر له تغيير حقيقة الوجوب – [الشافعية] .
الصوم أفضل للمسافر إذا لم يتضرر – [شافعية ، حنفية ، مالكية ، وأيده الزحيلي] .
ويحرم الصوم على المسافر في حال الضرر – [شافعية ، حنفية ، وأيده الزحيلي] .
لو أصبح صائماً في السفر ثم أراد الفطر جاز الفطر – [شافعية , حنابلة] .
المرض :
المريض الذي يخاف زيادة المرض بالصوم ، أو إبطاء الشفاء ، أو فساد عضو له أن يفطر – [عند الجمهور] .
ولا يشترط في المرض أن ينتهي إلى حالة لا يمكنه فيها الصيام ، بل شرط إباحة الفطر أن يلحقه بالصوم مشقة يشق احتمالها ، وأما المرض اليسير الذي لا يلحق به مشقة ظاهره فلا يبيح الفطر – [عند الشافعية ، والجمهور] .
الصحيح الذي يخاف المرض بالصيام لا يفطر – [شافعية ، حنابلة ، مالكية] .
الحمل والرضاع :
الحامل والمرضع إذا خافتا على الطفل فقط لزم القضاء والفدية – [شافعية حنابلة] .
إذا خافتا على أنفسهما ، أو أنفسهما والطفل لزم القضاء فقط – [شافعية ، حنابلة , حنفية ، مالكية] .
أصحاب الأعمال الشاقة :
صاحب العمل الشاق يذهب إلى عمله في كل يوم صائماً فإذا حصلت المشقة أفطر – [شافعية ، حنفية ، والجمهور ، وأيده الزحيلي ، د.محمد عقلة] .
الفطر لأجل القتال :
يجوز الفطر لأجل القتال ولو من غير سفر إذا كان الصوم يضعفه عن القتال – [حنابلة ، حنفية ، ابن تيمية ، ابن القيم ، وأيده القرضاوي ، د.محمد عقلة] .
الإمساك :
هناك حالات يبطل فيها الصوم أو لا يصح أصلاً ويجب أو يستحب الإمساك عن المفطرات لحرمة الوقت فمن ذلك :
يجب الإمساك على من نسي النية – [شافعية ، حنابلة ، حنفية] .
لو أصبح يوم الشك مفطراً ثم بان من رمضان وجب عليه الإمساك – [شافعية ، حنفية] .
إذا بلغ الصبي مفطراً ، أو أفاق مجنون ، أو أسلم كافر . فلا يجب الإمساك [–شافعية ، ورواية عند الحنابلة].
لا يجب الإمساك على مسافر أقام خلال النهار ، أو المريض إذا برئ خلال النهار – [شافعية ، ورواية عند الحنابلة] .
الحائض والنفساء إذا طهرتا خلال النهار فلا يجب الإمساك – [شافعية ، رواية عند الحنابلة] .
والضابط عند الشافعية :
من تعدى بالفطر وجب عليه الإمساك بقية اليوم مثل من نسي النية .
من لم يتعد بالإفطار استحب له الإمساك مثل حائض طهرت .
مسائل فيما يفطر وما لا يفطر :
1 – القطرة في الأنف :
القطرة في الأنف إذا وصلت إلى الحلق بطل الصوم – [شافعية ، مالكية ، الجمهور] .
إذا لم تتجاوز القطرة أو الدواء الخيشوم فلا يبطل الصوم – [مالكية ، ابن حزم ، وأيده القرضاوي ، وهو ما قرره مجمع الفقه الإسلامي العالمي ، والندوة الفقهية الطبية التاسعة ].
2 - الكحل والقطرة في العين :
الكحل أو القطرة في العين مما لا يبطل الصوم . حتى لو وصل الكحل أو القطرة إلى الحلق ، بشرط أن يجتنب ابتلاع ما نفذ إلى الحلق – [شافعية ، حنفية ، مجمع الفقه الإسلامي العالمي ، الندوة الفقهية الطبية التاسعة] .
3 – القطرة في الأّذن :
إذا وصلت القطرة في الأذن إلى الحلق فقد أفطر – [عند المذاهب الأربعة] .
إذا لم تصل القطرة في الأذن إلى الحلق فلا تفطر – [المالكية ، ابن حزم ، أيده القرضاوي ، مجمع الفقه الإسلامي العالمي ، الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
لو أدخل عوداً في أذنه فلا يبطل صومه –[حنابلة ، حنفية ، مالكية ، الغزالي].
فائدة : الأذن السليمة لا تصل القطرة منها إلى الحلق .
4 - مداواة الجائفة والمأمومة :
الجائفة : جرح يصل إلى الجوف . والمأمومة : جرح يصل إلى الدماغ .
إذا وصل الدواء إلى المعدة بطل الصوم –[شافعية ، حنابلة ، حنفية] .
إذا لم يصل الدواء إلى المعدة بمداواة المأمومة والجائفة فالصوم صحيح –[المالكية ، بعض الشافعية ، بعض الحنابلة ، ابن حزم ، ابن تيمية ، وأيده القرضاوي] .
5 – التقطير في الإحليل :
التقطير في الإحليل ( مجرى البول لدى الذكر ) لا يفطر –[أحمد ، مالك ، أبو حنيفة ومحمد بن الحسن ، وجه عند الشافعية ، مجمع الفقه الإسلامي العالمي ، الندوة الفقهية الطبية التاسعة] .
التقطير في فرج المرأة لا يبطل الصوم –[مجمع الفقه الإسلامي العالمي ، الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
6 – الإبر والحقن :
لا تفطر إبرة الدواء في الجلد ، أو العضل ، أو الوريد –[الشافعية ، الحنفية ، محمد بخيت المطيعي مفتي مصر الأسبق ، د/القرضاوي ، لجنة الفتوى بالأزهر 1948 ، مجمع الفقه الإسلامي العالمي ، الندوة الفقهية الطبية التاسعة ، وعموم علماء العصر الحاضر] .
إبرة الغذاء تفطر وتبطل الصوم –[وهو قول عدد من المعاصرين منهم : د.وهبة الزحيلي ، د.محمد عقلة ، د.فضل حسن عباس].
لا تفطر الحقنة الشرجية –[المالكية في غير المشهور ، القاضي حسين من الشافعية ، ابن حزم ، ابن تيمية ، رشيد رضا ، القرضاوي ، وغيرهم من المعاصرين ، الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
احتياطاً وخروجاً من الخلاف ينصح باجتنابها في الصوم قدر الإمكان .
7 – النخامة والبلغم :
النخامة هي النخاعة : البصاق الثخين المنعقد يخرج من الرأس . أما البلغم فمن المسالك التنفسية .
لا يبطل الصوم بابتلاع النخامة –[حنفية ، مالكية ، رواية عن أحمد ، وأيده القرضاوي].
لا يبطل الصوم بابتلاع البلغم –[مالكية ، أبو حنيفة ، محمد بن الحسن ، وأيده القرضاوي وغيره من المعاصرين].
8 – الدخان والبخار :
شرب الدخان المعروف يبطل الصيام –[اتفاقاً].
لو استنشق عمداً دخان ، أو بخار أفطر –[الحنابلة ، والجمهور].
إذا وصل الدخان أو غبار الطريق ونحوه إلى حلقه بدون قصد فلا يفسد صومه –[الجمهور].
قال الحنفية : لو تبخر ببخور فآواه إلى نفسه واستنشق دخانه ذاكراً لصومه أفطر لإمكان التحرز منه . ولا يتوهم أنه كشم الورد والمسك ، لوجود الفرق بين هواء تطيب بريح المسك ويشبهه ، وبين دخان وصل إلى جوفه بفعله – وقريب منهم المالكية .
وعليه تكون (الهبوة) مفطرة .
9 – البخاخ :
استعمال البخاخ (جهاز لعلاج ضيق النفس) يبطل الصوم –[وهو قول عدد من المعاصرين منهم : محمد مختار السلامي ، أحمد هريدي ، د.فضل عباس ] .
وذلك لأنه فيه دواء يدخل الجوف .
10 – معجون الأسنان وعلاج الأسنان :
يجوز استعمال معجون الأسنان للصائم . بشرط ألا يدخل شيء من المعجون إلى جوفه –[مجمع الفقه الإسلامي العالمي ، الندوة الفقهية الطبية التاسعة ، وأيده القرضاوي].
حفر الأسنان ، أو قلع الضرس ، أو تنظيف الأسنان لا يفطر إذا اجتنب ابتلاع الدواء –[الحنفية ، المالكية ، والجمهور ، مجمع الفقه الإسلامي العالمي ، الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
من قرارات مجمع الفقه الإسلامي العالمي :
ما لا يفطر الصائم :
الأقراص العلاجية التي توضع تحت اللسان لعلاج الذبحة الصدرية وغيرها إذا اجتنب ابتلاع ما نفذ إلى الحلق –[وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
ما يدخل المهبل . من تحاميل (لبوس) ، أو غسول ، أو منظار مهبلي ، أو إصبع للفحص الطبي –[وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
إدخال المنظار أو اللولب ونحوهما إلى الرحم –[وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة] .
ما يدخل الإحليل . أي مجرى البول الظاهر للذكر والأنثى .من قثطرة (أنبوب دقيق) ، أو منظار ، أو مادة ظليلة على الأشعة ، أو دواء ، أو محلول لغسل المثانة - [وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة] .
غاز الأوكسجين –[وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
ما يدخل الجسم امتصاصاً من الجلد . كالدهونات ، والمراهم ، واللصقات العلاجية الجلدية المحملة بالمواد الدوائية أو الكيميائية –[وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
إدخال قثطرة (أنبوب دقيق) في الشرايين لتصوير ، أو علاج أوعية القلب ، أو غيره من الأعضاء –[وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
إدخال منظار من خلال جدار البطن لفحص الأحشاء ، أو إجراء عملية جراحية عليها –[وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
أخذ عينات (خزعات) من الكبد أو غيره من الأعضاء ما لم تكن مصحوبة بإعطاء محاليل –[وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
منظار المعدة . إذا لم يصاحبه إدخال سوائل (محاليل) أو مواد أخرى –[وأيدته الندوة الفقهية الطبية التاسعة].
دخول أي أداة علاجية أو مواد علاجية إلى الدماغ أو النخاع الشوكي .
والله تعالى أعلى وأعلم
المجلس الإسلامي للإفتاء