السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،


كيف الحال يا حبيبات قلبي
ان شاء الله تكونوا بألف خير


ها قد اقترب شهر رمضان المبااارك
ولا يخفى علينا ما فيه من البركات و الاجور و الرحمات


فلذلك تسعى كل مسلمة لاغتنامه و استغلاله احسن استغلال

فتحاول ختم القرآن اكثر من المرة وتكثر من الصلاة و الطاعات



ثم



ثم


يأتي اليوم الذي تفاجأ فيه بضيفة النساء

)) الحيض ((

فينتابها الاحباط و الاكتئاب و الحزن ظنا منها أنها قد حرمت من الخيرات و كسب الحسنات

أقول



ياااا حبيبة أما سمعت بحديث النبي صلى الله عليه و سلم " إذا مرض العبد أو سافر كتب له مثل ما كان يعمل مقيماً صحيحاً " رواه البخاري

و الحيض حبيبتي مرض عابر وليس بيدك ازالته كما هو قضاء الله يا قمر
فإذن ابشري يا حبيبة فلن يضيع الله أجرك و سيكتب لك أجر صلاتك و صيامك

فأنت حبيبتي تركتي الصيام و الصلاة امتثالا لأمر الله
فهل تظنين ان ربك الرحيم الودود لن يجزيك خيرا ؟؟


كما انه حبيبتي انما منعت في فترة حيضك من الصلاة و الصيام فقط
وبقي لك مجال واااسع من الطاعات و العبادات التي يحبها الله جل جلاله

ومنها الذكر و التسبيح و الاستغفار...
و الصدقات و الكلمة الططيبة و حسن الخلق و الدعاء ..
وكذلك قراءة القرآن نعم يمكنك حبيبتي ان تقرئي القرآن من المصحف لكن عليك ان تمسكي المصحف بحائل
يعني تلبسين قفازا (جوانتي) او تضعين خرقة طاهرة على يدك ثم تمسكينه
وهذا ليس من قولي بل من اقوال العلماء
واليك الفتوى حتى يطمئن قلبك

قراءة القرآن أثناء الحيض?

واليك هذا المضحف الفلاشي لمن ارادت الخروج من الخلاف
مصحف الكتروني رااائع

واليك هذه الفتوى حبيبتي

ماذا تفعل الحائض في ليلة القدر?

فيا غالية كتب الله الحيض على بنات آدم
فهل ستعارضين قضاء الله ؟
لا ياغالية املئي قلبك بالرضا و اعلمي ان ربك اعلم بمصلحتك من نفسك و هو ارحم بك من امك يكفيك ان تعلمي ذلك ليطمئن قلبك


واخيرا اهمس لك

انني احبك في الله

اخوات طريق الاسلام