ربما تصبح براءة الأطفال مستقبلا من حكايا الماضي بعد أن نفذ 3 أطفال ألمان (7 و8 سنوات) خطة للاحتيال، وسرقة لعب أطفال من متجر كبير.. ووفقا لرواية شرطة ماينتس، اليوم الأربعاء، فإن أحد المحتالين الصغار ادعى، لدى دخوله المتجر أنه أصيب بجرح لكي يجذب أنظار العاملين بالمتجر إليه، وبينما انشغل الموظفون بعلاج جرحه تسلل المحتالان الآخران وسرقا أكثر من 50 لعبة، وقالت شرطة ماينتس إن زملاء دراسة للمحتالين دلوا على السرقة التي قدرت قيمتها بأكثر من 50 يورو، الطريف في الواقعة أن اثنين من المحتالين الصغار قررا معاودة زيارة المحل، لكن مديرة المتجر "أمسكت" بهما

منقول