تسمم طفل رضيع في الشهر الثاني من العمر وقضى نحبه بعدما أرضعته والدته إثر تعاطيها مخدراً خطيراً انتقل إليه عبر حليبها، ووجهت إلى الوالدة تهمة قتل صغيرها.
وأفاد موقع "ماي فوكس أطلنطا" الأميركي ان الشرطة اتهمت كايشا بولسون (25 سنة) بالقتل على خلفية وفاة ابنها جاك البالغ من العمر شهرين.

وقالت الشرطة ان نتائج تشريح جثة الصغير التي صدرت هذا الأسبوع أظهرت انه توفي في آذار/مارس الماضي نتيجة التسمم بمخدر الميتامفيتامين".


وقال المحققون ان وجود هذا المخدر في حليب الأم قتل الطفل.


وقال سكوت إسرائيل من شرطة فاييت فيل ان "الأم كانت ترضع الطفل ونقلت الميتامفيتامين إليه ما أدى إلى وفاته".


يشار إلى ان الأم مسجونة من دون السماح لها بدفع كفالة مالية لإطلاق سراحها.
المصدر:

News-All