تعني التغذية المثلى ببساطة الحصول على المغذيات Nutrients التي تجعل جسمك صحياً مما يؤهله للقيام بوظائفه بشكل جيد. فهي ليست بالضرورة مجموعة من التعليمات فلا يتطلب على سبيل المثال أن تكون نباتياً أو أن تتناول المضافات "Supplements" أو أن لا تتناول أي غذاء خاص بالرغم من أن هذه الاعتبارات قد لا تلاقي ترحيباً لدى البعض فحاجتك للغذاء حاجة فريدة تعتمد على مجموعة من العوامل بدءاً من عوامل الضعف و القوة التي ولدت عليها و حتى من التأثيرات الآتية التي تسلطها البيئة عليك. فما عليك إلاً أن تعتبر التغيرات في أشكالنا و قدراتنا و شخصياتنا لكي تدرك أن حاجتنا الغذائية ليست بالضرورة متطابقة. فغذاء أحدنا قد لا يكون مثالياً لأي شخص بالرغم من وجود خطوط مشتركة تطبّق علينا جميعاً. فغذاؤك الأمثل هو ذلك الغذاء الذي:

- يعزز أداؤك الفعلي الأمثل و توازنك العاطفي.
- يعمل على تنشيط الأداء الجسماني المناسب.
- ليس له علاقة بالإصابة بالأمراض و بمستواها الأدنى.
- يرتبط بمسببات العمر المديد و دوام الصحة.


و قد عُرفت حتى الان خمسون مادة مغذية ضرورية للصحة، و بهذا تعمل عند أخذها يومياً و بكمية مناسبة على تنشيط و إدامة صحتك. و بهذا تعمل تدريجياً على إعادة بناء و بعث الحياة في كامل جسمك و هيكلك ضمناً. عند تناول التغذية المثلى فأنت تتمكن من:

- تحسين القدرة على الصفاء العقلي و التركيز.
- زيادة معدّل الذكاء IQ
- زيادة الأداء الجسماني.
- تحسين نوعية النوم.
- تحسين مقاومة الأمراض و العدوى.
- حماية نفسك من المرض.
- زيادة مدّة الحياة الصحية.