بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم أيها المسلمون

لقد لاحظَ مُحبُ التفاؤلِ أنَّ هُناكَ علاقةً بينَ الإعجازِ العددي في سورة الحديد وبين البسملة في بدايات السور.

لذلك يحب أن ينبه الإخوة الباحثين في مجالات الإعجاز وخاصة
العددي أن الوزن الذري للحديد جبراً أي بعد جبر الكسر حسب المُتبع علمياً هو ست وخمسون
وهذا يوافق ترتيب سورة الحديد بين السور التي تُبْتَدأُ بالبسملة.
أي أنه يوافق رقم ترتيبها من غير أن نحسب سورة براءة التي تسمى سورة التوبة ولا تُبتدأ بالبسملة

ويُلاحَظُ أيضاً أن العدد الذري للحديدِ وهو ست وعشرون يوافقُ الآية التي جاء فيها ذِكر الحديد في سورة الحديد إذا حسبنا البسملة التي في بداية السورة مع بقية الآيات

وهذا شيء معجزٌ يزيدُ التأكيد على صوابَ فعلِ الصحابةِ رضي الله عنهم
ودِّقتهم في كتابة المُصحفِ ونقله لنا دون كتابة البسملة في بداية سورة براءة،
وبالمقابل، كتابتها كآية في بداية كل سورة من سور القرآن الأخرى ومن ضمنها الحديد

وإذا حسبنا سورة براءة فإن ترتيب سورة الحديد يصبح سبع وخمسون
وهذا أيضاً يوافق أحد نظائر الحديد وهو النظير الأوسط إذا وضعنا الوزن الذري
ضمن النظائر فسبحان الله العظيم

وهذا يوافق أيضاً حساب الجمل لكلمة الحديد
بينما حساب الجمل لكلمة حديد من غير ألف ولام يساوي ستاً وعشرين
وهذا يوافق العدد الذري وترتيب الآية في سورة الحديد
إذا حسبنا البسملة مع الآياتِ الأخرى

ومن أراد التأكد فإليه جدول العناصر الكيميائية في الرابط التالي من موقع جامعة كامبرج البريطاينة الشهيرة العالمية وتجدون عنصر الحديد في الوسط فوق ورمزه:

Fe

فإذا ضغطتم عليه تظهر لكم إن شاء الله المعلومات الكيميائية المتعلقة بالحديد

وها هنا الجدول الدوري للعناصر الكيميائية:

http://www.ch.cam.ac.uk/magnus/PeriodicTable.html

فسبحان الله العظيم الذي حفظَ كتابهُ ودينهُ، وصلى وسلم على، من أدى الأمانة، خاتم النبيين وآله، ورضي الله عن الخلفاء الراشدين ومن معهم من الصحابة الأوفياء الأمناء الذين وفقهم الله وسخرهم وشرفهم بالدقة في نقل كتابه ودينه لمن بعدهم

مشورتي لكم أن تقرأوا الموضوع مرةً أخرى بتدبر، وترسلوا دعوات لزيارة الموضوع لمن تعرفون عبر بريدهم الشبكي، وتخزنوه في حاسوباتكم، وتخبروا به أهل بيتكم وأولي القربى وأصدقاءكم.
وهنا الدكتور زغلول النجار يتحذث



والسلام عليكم أيها المسلمون.

حتى تكون أسعد الناس

• الإيمان يذهب الهموم ,ويزيل الغموم , وهو قرة عين الموحدين , وسلوة العابدين .

• ما مضى فات , وما ذهب مات ,فلا تفكر فيما مضى ,فقد ذهب وانقضى .

• ارض بالقضاء المحتوم , والرزق المقسوم , كل شيء بقدر فدع الضجر .

وصل الله على سيدنا محمد وعلى أله وصحبه وسلم