السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إزيكوا يانجعاوية كل سنة وإنتوا طيبين

طبعا إحنا خلاص في العشر الأواخر وبنودع الشهر الكريم

وطبعا عارفين إن ليلة القدر إحدى الليالي الفردية في العشر الأواخر

يعني 21 أو 23 أو 25 أو 27 أو 29

وأرجح الأقوال إنها ليلة 27 بل هناك صحابي أقسم على ذلك والله أعلم


وربنا أخفاها عننا حتى نجتهد في العشر جميعا وكمان رحمة بينا لأن العاصي فيها وهو يعلم أنها ليلة القدر سيكون عقابه شديد زي ماالمطيع فيها ثوابه كبير

وطبعا كلنا عارفين علاماتها

إنها ليلة جوها معتدل وثابت ليس بها أعاصير أو كدة

إنها ليلة يسودها السلام ويشعر فيها الشخص بالهدوء وإنشراح الصدر أكثر من باقي الليالي

أنها ليلة منيرة يكون نورها أكثر من باقي الليالي

أن الشمس في صباحها بتكون مافيهاش أشعة وده بسبب إن الملائكة من كثرتهم تحجب تلك الإشعة بإجنحتها لكثرة عددهم


فمن منطلق كل ماذكرناه

ياريت كل واحد يقولي حسها إمتى؟؟؟!!!

ولا لسة ما حسهاش لأن طبعا لسة قدامنا 27 و 29

ولما يحسها يقولنا حسها إمتى؟؟؟!!!

منتظرة مشاركتكم