تدليك القدمين يعالج مئات الأمراض بلا عمليات جراحية
التدليك مرة أسبوعيا يطرد السموم والجراثيم ويساعد على جريان الدم
- عبد الكريم الدريبي من الرياض
كشف مختص في العلاج بالتدليك "المساج" أن بمقدور الإنسان الحفاظ على صحة مثالية على أن يمارس التدليك مرة أسبوعيا، مشيرا إلى إيجابية مثل هذا النوع من العلاج في المساعدة على إعادة توازن الجسم وطرد السموم والبكتيريا الضارة والجراثيم وجريان الدورة الدموية بشكل صحيح.
وأكد لـ "الاقتصادية" الشاب عبد العزيز المعيوف (28 عاما) الحاصل على دورة العلاج الانعكاسي من معهد مودرن الأمريكي في كلورادو، أن أهم أنواع العلاج بالتدليك "العلاج بالقدمين"، مشيرا إلى أنه يوجد مئات النهايات العصبية في القدمين المتصلة اتصالا مباشرا بجميع أعضاء وأجهزة وغدد الجسم وعند تدليك نهايات الأعصاب الموجودة بالقدمين أو الضغط عليها فإننا نعطي أمرا للجسم أن يعالج نفسه بنفسه دون عمليات جراحية او أدوية!!".
وأردف: تقسم قدما الجسم إلى قسمين فالقدم اليمنى تمثل الجزء الأيمن من الجسم والقدم اليسرى تمثل الجزء الأيسر. وللتعرف أكثر على المواضع فهناك عدة أقسام منها:
القسم الأول: أعلى باطن القدم وهو باطن الأصابع وهي تمثل رأس الإنسان وتوجد فيها أعصاب المخ والمخيخ والغدة النخامية (ملكة الغدد) والغدة الصنوبرية والعين والأذن وكل ما في رأس الإنسان وتحتها مباشرة منطقة ما تحت أصابع القدم وهي تمثل الصدر والرئتين والغدة السعترية والحلق والقلب والجهاز التنفسي.
وعند تدليكها أو الضغط عليها فإنك تساعد بعلاج والوقاية من أمراض كثيرة، منها الصداع بأنواعه ومشاكل العين والغدد والربو والقلب!
القسم الثاني: منطقة وسط باطن القدم وهي تمثل الباطنية عموما المعدة، الاثني عشر، البنكرياس، القولون، الأمعاء، الكلى، الغدة الكظرية (الفوق كلوية)، الكبد، الجهاز البولي، والجهاز الهضمي وكل ما في الباطنية عموما
وعند تدليكها أو الضغط عليها فإنك تساعد بعلاج والوقاية من أمراض مثل القولون والسكري وعسر الهضم والقرح ومشاكل الكبد.. إلخ!
القسم الثالث: منطقة أسفل الكعبين وهي تمثل منطقة العصب الوركي (عرق النسا)، الركبة، الساقين والمفاصل، والجهاز التناسلي، وعند تدليكها أو الضغط عليها فإنها تساعدك بعلاج عرق النسا وآلام المفاصل والركبة والضعف الجنسي..الخ
وأضاف: الجزءان الرابع والخامس جانبي القدم تنقسم إلى قسمين:
القسم الأول: المشط الداخلي وهو ممتد من جانب أصبع الإبهام (أول وأكبر أصبع بالقدم) مرورا بمشط القدم الداخلي حتى يصل إلى جانب الكعب الداخلي وهو يمثل العمود الفقري والحبل الشوكي والنخاع المستطيل
وعند تدليكها أو الضغط عليها فإنك تساعد في علاج بعض حالات الشلل والتهاب السحايا وضعف الأعصاب وآلام الظهر العمود الفقري وكل ما يتعلق بالأعضاء السابقة..إلخ أما القسم الثاني: فهو المشط الخارجي للقدم وهو ممتد من جانب أصبع الخنصر( آخر وأصغر أصبع في القدم) مرورا بمشط القدم حتى تصل إلى جانب الكعب الخارجي وهو يمثل الكتف ثم اليد ثم الورك ثم الركبة ثم الأرداف، وعند تدليكها أو الضغط عليها فهو يساعد على علاج آلام الكتف واليدين والقدمين والأوراك والأرداف ومرض الصفاق.. إلخ. وأخيرا الجزء السادس أعلى القدم: يمثل الجهة العلوية للقدم فوق الأصابع وعكس باطن القدم وتمثل الوجه والأسنان واللثة واللسان والأجهزة اليلمفاوية والغدة الليمفاوية وعند تدليكها أو الضغط عليها فإنك تساعد بعلاج أمراض الأسنان، صعوبة الكلام وثقل اللسان، ضعف المناعة ..الخ.