السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



‏402‏ سجين خرجوا إلي الحرية فى أعياد أكتوبر







دموع الفرح ودفء عناق الأحباب ورائحة الهواء الطلق ونسيم الحرية‏,‏ كانت هي الملامح الإنسانية للمشهد علي أبواب السجون أمس عندما تم الإفراج عن‏402‏ سجين أمضوا أكثر من نصف مدة العقوبة‏,‏

فشملهم القرار الجمهوري بالعفو عن بعض المساجين بمناسبة الاحتفال بأعياد السادس من أكتوبر‏,‏ كان منهم‏25‏ سجينا تعثر العفو عنهم لعدم قدرتهم علي سداد الالتزامات المالية المقررة عليهم قانونا‏,‏ فما كان من وزير الداخلية حبيب العادلي إلا أن قرر تكليف قطاع السجون بسداد كل الغرامات عليهم‏,‏ ليتم الإفراج عنهم‏,‏ أسوة ببقية زملائهم من المساجين‏.‏

وخرج أمس‏152‏ سجينا توجهوا من أبواب السجون إلي منازلهم مباشرة‏.‏

اللواء عمر الفرماوي مدير الإدارة العامة للسجون المركزية‏,‏ قال‏:‏ إنه تم فحص حالة‏470‏ نزيلا من خلال لجنة فنية وقانونية‏,‏ تبين استحقاق‏402‏ منهم للعفو الرئاسي بانقضاء فترة عقوبتهم بعد مضي نصف المدة إلا‏25‏ حالة لم تساعدها حالتها المالية لسداد الغرامات المالية المقررة عليها‏,‏ فكان قرار الوزير بتحملها عنهم‏.‏