الرياض: د. حسن محمد صندقجي
أضافت إدارة الغذاء والدواء الأميركية المزيد إلى القوة في تحذيراتها حول تناول الحبوب المنومة، حيث ذكرت أنها تتسبب في تفاعلات سلبية تحمل في طياتها مخاطر جدية قد تهدد حياة متناولها. وطلبت في الرابع عشر من الشهر الجاري، من الشركات المنتجة لها أن تتضمن العبوات المحتوية عليها كتابة عبارات واضحة وقوية، على حد وصفها، لإحاطة عموم مستهلكيها باحتمالات تلك الآثار السلبية.
وقال الدكتور ستيفن غالسون، مدير مركز الإدارة لأبحاث وتقويم الأدوية، إن هناك عددا من أنواع الحبوب المساعدة على النوم متوفرة في الأسواق، وتفيد الكثير من الناس، إلا أنه بعد مراجعة الدراسات التي تتبعت الآثار الجانبية ما بعد بدء الإنتاج والاستهلاك، فإن الإدارة ترى من الضروري اليوم إضافة تغيرات على التحذيرات والعبارات التعريفية لها لإحاطة الأطباء والمستهلكين علما بها.

وقالت إن الآثار السلبية تشمل تفاعلات حساسية ذات درجة خطيرة، على حد وصفها. كما ذكرت أن ثمة احتمالات إصابة متناولها بنوع عجيب من التصرفات يُطلق عليها حالة النوم والقيادة، حيث يقوم الشخص بقيادة السيارة حينما لا يكون في وعيه التام ودونما أن يتذكر ذلك فعله هذا لاحقاً.

الشرق الاوسط جريده العرب الدوليه