بالمرض تعرف نعمة الصحة، و بالصحة تنسى آفة المرض

يُحكى أنه تفاخرت الصحة و المرض يومًا من الأيام

فقالت الصحة: بي ينشط الناس للعمل

قال المرض: و بي يقصر الناس طول الأمل

ثم قالت الصحة: بي يجتهد العابدون في العبادة

فرد عليها المرض: و بي يخلصون في النية

قالت الصحة: و من أجلي تُشادّ المعاهد و الكليات الصحية

قال المرض: و بي تتقدم أبحاث الطب

قالت الصحة: كل الناس يحبونني

قال المرض: لولاي لما أحبوك هذا الحب

في يوم من الأيام وبينما أنا وعائلتي جالسين أمام الشاشة نقلب في القنوات ، شدتنا وأثرت فينا حالة لسيدة نعرفها كانت تعاني من مرض في الغدة الكدرية لازمها لعشر سنوات عبر قناة الحقيقة
عشر سنوات من المعاناة والمرض جعلت السيدة فتيحة تحكي عن قصة شفائها لكل من أقهره المرض
راجية من المولى عز وجل شفاء كل مرضى المسلمين
في البداية كان تنتابني بعض الشكوك فيما يخص التداوي بالأعشاب ومراكز الهاشمي التي أصبحت مقصد الآلاف سعيا وراء الشفاء
وكثرة الحالات المستعصية والتي شفيت اثر تناولها للجرعات الطبيعية كل هذا كان بالنسبة لي مجرد دعاية
لكن التجربة خير دليل
خاصة وأنك تعرف الشخص المصاب
هذه هي الحالة التي
أنقلها لكم عبر لسان السيدة فتيحة
التي تقول/
لقد كنت أعاني من فشل في الغدة الكدرية منذ عشر سنوات
مما أدى إلى نقص إفراز هرمون الكورتيزول الذي أدى
بدوره إلى انخفاض حاد في الضغط ثم تضخم في الغدة النخامية سبب لي خللا في النشاط
ذهبت إلى الطبيب وعملت التحاليل اللازمة وأخذت الدواء الذي لم يجد معي نفعا
تعرفت على مركز الهاشمي للأعشاب الطبيعية عبر قناة الحقيقة وشاهدت حالات الشفاء التي ولله الحمد شفيت
توكلت على الله وراسلت المركز الذي أخذت منه ثلاث جرعات
في الجرعة الأولى أحسست بنشاط غير مسبوق أزاول عملي بشكل طبيعي
ثم أخذت الجرعة الثانية التي أحسست معها بتحسن كبير ورغم ذلك أخذت الجرعة الثالثة التي كان معها الشفاء التام
بعدها قمت بعمل تحاليل التي أثبتت أني شفيت تماما من المرض
والفضل كل الفضل لله تعالى ثم الدكتور محمد الهاشمي الذي كان سببا في شفائي
ومن هذا المنبر أناشد كل من يعاني من أي مرض مزمن أو مستعصي التوجه إلى مركز الهاشمي للأعشاب الطبيعية
لأنه بالفعل حقيقة.