أظهرت أبحاث سابقة أن قطع الأسفنج و القماش المستخدمة في عمليات تنظيف أدوات المطبخ تكون حاملة للأمراض


تحتوى قطع الأسفنج و القماش المستخدمة في المطابخ على أنواع مختلفة من البكتريا و الفيروسات و الطفيليات التي تضر بحتنا وتسبب العديد من الأمراض المعوية والجلدية بالإضافة إلى التسمم.
هذا وقد اظهر باحثون من جامعة فلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية إمكانية استخدام أفران الموجات القصيرة أو الميكروويف لتعقيم أدوات نظافة المطبخ مثل الأسفنج و قطع القماش البلاستيكية و المعروفة بكونها حاملة للبكتريا و الفيروسات المسببة للأمراض التي تنتقل عن طريق الطعام .
و قد أظهرت أبحاث سابقة أن قطع الأسفنج و القماش المستخدمة في عمليات تنظيف أدوات المطبخ تكون حاملة للأمراض لأنها تكون مبتلة معظم الوقت مما يمنح البكتريا البيئة المثالية للنمو .
و قد اختبر باحثون جامعة فلوريدا قطع من الأسفنج و القماش منقوعة في مياه تحتوى على العديد من أنواع البكتريا و الفيروسات و الطفيليات حيث استخدموا أفران الميكروويف لتعقيم بعض تلك القطع .
و أظهرت النتائج أن استخدام أفران الميكروويف بكامل قوتها لمدة دقيقتين نجح في القضاء على ٩٩٪ من البكتريا و الفيروسات و الطفيليات بتلك القطع .